مال و أعمال

أهم منتجات تونس الزراعية والصناعية

منتجات تونس

تتمتع تونس بإقتصاد متنوّع يعتمد على عدةِ قطاعات، وهي الزراعية والصناعية والسياحية والمنجمية، ومن أهم العوامل الرئيسية التي ساهمت في نمو الإقتصاد التونسي، هي عائدات القطاع السياحي والتجاري، وقد ساهمت منتجات تونس بمختلف أنواعها في تطوير إقتصادها.

أشهر منتجات تونس

بالرغم من التطور الكبير الذي تشهده القطاعات بمختلف أنواعها في تونس؛ إلا أنها قد ذاع سيطها واقترن بمجموعة من المنتجات، ومن أشهر منتجات تونس:

  • الصناعة التقليدية، كالزخرفة والتحف.
  • الموارد الطبيعية، كالبترول والفوسفات والرصاص والزنك والحديد والملح.
  • المنتجات الزراعية، وتشتهر تونس بالزيتون بالمرتبة الأولى.
  • المنتجات الصناعية، وتشمل مختلف المجالات، ومنها الكهربائية ومواد البناء وغيرها.

منتجات تونس الزراعية

من أهم منتجات تونس الزراعية التي إشتهرت بها على مر التاريخ بحكم طبيعتها وموقعها الجغرافي ومناخها:

زيت الزيتون:

تشتهر تونس بزيت الزيتون؛ وتحتل المرتبة الثانية عالميًا من حيث الإنتاج، والأولى من حيث التصدير، وتنتشر معاصر الزيتون بشكلٍ كبير في العاصمة التونسية والسواحل الشرقية للبلاد.

الحبوب:

تشتهر تونس بالحبوب بمختلف أشكالها، لذلك فإنه من الملاحظ أن الصوامع تنتشر في مختلف أرجاء البلاد وتحديدًا المناطق الزراعية والفلاحية كسهول التل الشرقي والتل العالي ومجردة الوسطى، وتشغل زراعة الحبوب حيزًا يصل إلى 1.5 مليون هكتار من إجمالي المساحة التونسية.

التمور:

تعتبر أشجار النخيل واحدة من أهم الأشجار المثمرة التي تُزرع في الأراضي التونسية، ونظرًا لوفرة العوامل الملائمة لذلك فقد أُعتبرت التمور من أهم منتجات تونس.

الأشجار المثمرة:

ومنها الحمضيات والزيتون، وتشغل الأشجار المثمرة مساحة تمتد إلى 1.3 مليون هكتار من إجمالي مساحة البلاد، وبذلك فإن منتجات تونس الناتجة من الأشجار المثمرة تشكل نسبة 30% من إجمالي الصادرات.

الخضروات:

تصل المساحة التي تشغلها الخضروات نحو 120 هكتار، وقد شهدت نموًا ملحوظًا بالتزامنِ مع إتساع رقعة المناطق المروية، كما ساهم أيضًا تطور وسائل الإنتاج بواسطة البيوت المحمية من إرتفاع منتجات تونس من الخضروات.

منتجات تونس الصناعية

لم يقتصر إنتاج تونس على المنتجات الزراعية فحسب، بل أثبتت وجودها في الأسواق العالمية بالمنتجات الصناعية أيضًا، ومن أهم هذه المنتجات:

الصناعات التحويلية:

شهد هذا القطاع تطورًا ملحوظًا في التسعينيات من القرن الماضي في الفترة الممتدة ما بين 1962م وحتى 1987م؛ فتضاعفت أعداد الوظائف في هذا المجال ثماني مرات، أي ما يفوق 320 ألف وظيفة، ومن أبرز الصناعات التحويلية:

  • الصناعة الآلية والكهربائية، وتشمل الفولاذ والسبائك وصناعة الحديد، والشاحنات وقطع السيارات والحافلات.
  • مواد البناء والخزف والبلور، وتشمل صناعة الإسمنت والجير والكلس، وتتمركز في جبل الجلود وبنزرت وقابس.
  • الصناعات الكيميائية، وتتمثل في إنتاج الحامض الفسفوري وثالث الفوسفات الرفيع، وتتمركز في صفاقس وقابس.
  • صناعات النسيج والملابس الجاهزة، ويعمل في هذا القطاع ما يفوق 200 ألف عامل تقريبًا؛ وذلك دلالةً على تطور هذه االصناعة.

الصناعات الثقيلة:

يُدرج تحت الصناعة الثقيلة في تونس كل من:

  • صناعة الصلب.
  • صناعة تكرير النفط.
  • صناعة مشتقات النفط.

الصناعات الخفيفة:

وتنشطر منتجات تونس من الصناعات الخفيفة إلى عدة قطاعات، ومنها:

  • صناعة النسيج، وتنتشر في المدن والريف كمدينة سوسة وقصر الهلال.
  • الجلد.
  • الخشب.

الصناعات الكيميائية:

  • صناعة الحامض الفسفوري.
  • الحامض الكبريتي.
  • الأسمدة الفوسفاتية والأزوتية.
  • صناعة الإسمنت والكلس.

الصناعات التقليدية:

  • أقمشة حريرية.
  • ملابس تقليدية قطنية.
  • صناعة الخزف والنحاس.
  • صناعة الحلي.
  • منتوجات الفخار البربرية.
  • المنحوتات التذكارية على الخشب.
  • صناعة المصاغ والمواد البلورية.
  • الفخار والجير المزخرف.
  • أثاث المنازل والمساجد التراثي.
  • صناعة المواد الفضية.
  • الزرابي القيروانية.
  • الفساتين المطرزة.
  • الصناعات الجلدية كالأحذية.

شـاهد أيضاً..

مراحل نهضة وتطور الإقتصاد التركي

أهم الصناعات الغذائية في السعودية

أنواع الخشب المستخدم في صناعة الأثاث

الوسوم
اظهر المزيد

إيمان الحياري

من الأردن، خريجة تخصص نظم معلومات إدارية عام 2011م، خبرة 6 سنوات في إثراء وكتابة المحتوى.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق