تاريخ

أسباب محرقة اليهود في ألمانيا “الهولوكوست”

الهولوكوست

أسباب محرقة اليهود في ألمانيا تعتبر هذه المحرقة حسب المؤرخون وعلماء التاريخ من أبشع المجازر الإجرامية عبر العصور، لكن هل هذه الادعاءات صحيحة وهل قام هتلر بإبادة هذا الكم الهائل بالحقيقة، وما هي الأسباب التي دعت الألمان لارتكاب هذه  الجريمة بحق اليهود، وهل هذه المحرقة مبرر لما يقوم به اليهود الآن من مجازر في حق الشعب الفلسطيني..

في هذه المقالة سنتعرف على جميع الحقائق المتعلقة بحادثة محرقة اليهود في ألمانيا والكشف عن آراء المؤرخين في أسبابها والكشف عن كمية التهويل في شأن هذه الحادثة.

المقصود بالهولوكوست

مصطلح يوناني يعني محرقة تم إطلاقه على المجزرة التي قام بها الألمان ضد اليهود،ويطلق عليه بالعبرية الشواه وتعني الكارثة.

متى وقعت حادثة الهولوكوست ؟

وقعت المحرقة في الحرب العالمية الثانية تحت عملية منظمة بدأت من عام 1941 حتى 1945م.

أسباب محرقة اليهود في ألمانيا..

أهم أسباب محرقة اليهود من قبل الألمان:

  1. سيطرة اليهود على أهم المناصب في ألمانيا في الحكم والقضاة والوظائف المهمة رغم أنهم أقلية.
  2. اليهود هم السبب الأساسي في الانهيار الاقتصادي الألماني من خلال سيطرتهم على الوظائف وتفشي البطالة بين الألمان بالإضافة لسرقة وقرصنة البنوك.
  3. الانحطاط الخلقي لليهود فقد قاموا ببناء المسارح للإباحة والشذوذ الجنسي بالإضافة لإقامة بيوت الدعارة ونشر الفساد الأخلاقي.

عدد القتلى الذين استهدفتهم المحرقة ؟

حسب الإحصائيات التي تم التصريح بها أن مجموع القتلى الذين اشتملت عليهم محرقة الألمان لليهود ما يقارب 6 ملايين من اليهود.

الطرق والوسائل التي استخدمها الألمان للإبادة ؟

  1. غرف الغاز التي كانوا يضعون فيها مجموعات من المستهدفين وحرقهم بالغاز السام والتخلص منهم.
  2. القتل الجماعي من خلال وضع صف من المسجونين وضربها بطلقة واحدة.
  3. إجراء التجارب والاختبارات على المعتقلين مثل تجربة التجميد حتى الموت وتجربة إيجاد علاج لمرض البرداء.
  4. تجربة تغير لون العيون من خلال حقن القزحية بمادة تصبغ العين بلون آخر، بالإضافة لتجارب لعمل أدوية لمنع الحمل و علاج العقم.
  5. العمل على نقل الأعضاء البشرية من جسم لآخر.

ذكرى الهولوكوست السنوية

زرع اليهود في قلوب العالم قضية الإبادة الضخمة التي قام بها هتلر ضدهم في الحرب العالمية الثانية وقد حصلوا على رأفة ومواساة العالم وجعلوا يوم في العام يحييوا فيه هذه الذكرى “محرقة اليهود”  فيقفوا ساعة حداد وينكسوا الأعلام في وطنهم المزعوم الذي استولوا عليه.

إقرأ أيضاً: أدولف هتلر ومعلومات غريبة عن حياته

ولكن، هل الهولوكوست خدعة ؟

” الهولوكوست كذبة وخدعة سببها التمهيد لإقامة وطن قومي في فلسطين “.

قام العديد من المؤرخين بالبحث في الوثائق التي تثبت عملية الإبادة التي قام بها هتلر ضد اليهود. والنتائج التي حصل عليها عدد كبير من هؤلاء المؤرخين أن حادثة محرقة اليهود مجرد خدعة قاموا بتضخيمها ووضع أرقامها من خلال اليهود وذلك للتمهيد للصهيونية في داخل فلسطين وتبرير للمجاز التي يقومون بها في العالم.

شـاهد أيضاً..

معركة العلمين الشهيرة، وأهم نتائجها

إغتيال العلماء العرب، مسلسل دموي لا ينتهي

تعرف على أصل اليهود وتاريخهم وطوائفهم الثلاثة

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق