أسئلة حول حب الرجل

لماذا يتغير الرجل فجأة ؟ هل هنالك سر؟!

ابتعاد الرجل المفاجئ

لماذا يتغير الرجل فجأة ؟ هل هنالك سر؟! وما هو سبب إبتعاد الرجل المفاجئ..؟

فكما هو شائع، فإن أسمى المشاعر تكمن في البدايات، وعقب مرور وقت زمني معين، وبدون سابق إنذار، يتغير الرجل في كثير من الأحيان، السؤال يطرح نفسه: ما السر وراء هذا التغير؟ وهل هو أمرٌ جُبِلَ عليه الرجل؟ ولا بد أن يحدث؟ أم أنه من الممكن التعرف على الدواعي الخفية وراء ذلك والشروع في حلها؟

دعونا نتطرق إلى مجموعة نقاط جوهرية، ونحن بصدد هذا الموضوع، تمكننا من فهم الرجل بطريقة أعمق.

لماذا يتغير الرجل فجأة ؟

كثيرًا ما نسمع أنباء تقتضي تغير الرجال، وتحولهم بشكل مفاجئ، من دون وجود مبرر مقنع، أو نسمع كثيراً عن إبتعاد الرجل المفاجئ، فكما هو شائع، فالرجل يكون في أوج مشاعره النبيلة، وإطراءاته التي لا تنتهي، يظل يتفنن في وصف المعالم الجوهرية، التي يراها في شريكة حياته، لا يرى فيها عيبًا، ويظل مقتنعًا في قرارة نفسه، أنها هي شريك الحياة المثل إليه على الإطلاق، وأن التفريط فيها أمرٌ من عاشر المستحيلات.

يظل الحال كما هو عليه، لا يرتبط بزمنٍ محدد، فالأمر متفاوت من رجلٍ إلى آخر، أحدهم قد يظل محتفظًا بصراحته، وشغفه، الذي طالما عهدته من شريكته في أول ارتباطهما، أما الآخر، فبين عشيةٍ وضحاها، يتحول إلى إنسانٍ آخر، وكأنه لم يكن يومًا ذلك الحبيب العاشق، الذي لا يحتمل حياته بدون شريكة حياته، ترى لماذا يتغير الرجل فجأة ؟

الأسباب الكامنة وراء تغير الرجل

للإجابة على هذا السؤال، دعونا نتطرق إلى بعض النقاط الفاصلة في حياة الرجل، والتي عادةً ما يتدرج فيها الرجال بمرور الوقت:

  • كهف الرجال

الحق أن هذه المرحلة، تعتمد بشكل أساسي على تكوين الرجل، وطريقة تفكيره، والتي تنعكس جذريًّا إذا ما قورنت بتكوين المرأة، والطريقة التي تسلكها في التفكير، كيف ذلك؟

المرأة بطبعها تميل إلى الإفصاح، إلى جانب عدم التغافل عن أيٍّ من أساسيات حياتها، فتراها تؤتي كل إنسان في حياتها محورًا خاصًا به، تعرف مسئولياتها كاملة، وتباشرها في كل يوم، دون كلٍّ، ودون أن يؤثر أيٌّ منها على الآخر، فهي تتمكن بفاعلية من إنجاز مسئولياتها الوظيفية، والمنزلية، والتربوية، وغيرها، وبالتالي فلا تنسى حياتها الشخصية، والعاطفية، التي توليها جانبًا مكثفًا من الاهتمام.

فبعد عناء يومٍ طويل من مزاولة أنشطتها المختلفة، تتحين الفرصة؛ كي تتواصل مع شريك حياتها، وتتفاعل معه فيما يخص إطار حياتهما سويًّا.

انظر إلى الرجل من جانبٍ آخر، فهو إن صح التعبير، يؤزم الأمور على نفسه، ويعقد أربطة اهتماماته، ومسئولياته، حتى إذا ما شغله أمرٌ محدد، فينشغل في فك العقدة، التي لا تتيح إليه الفرصة للتطرق إلى أي مسئولية أخرى في يومه، حتى تمام الانتهاء منها أولًا، ومن ثم، وإن تمكن من ذلك، فيتطرق إلى ما عدا ذلك من اهتمامه بشريكة حياته.

فالرجل محدد، إذا كان يشغله أمر ما، فتراه منهمكًا في كهفه، منغلقًا على نفسه، يفكر فيما يشغله، من مسئولية معينة، أو مأزق يواجهه، أو مهمة تحتاج إلى جل تفكيره، مما يجعله غير مستعد لأي جانب آخر من حياته، حتى إتمام الأمر الذي يشغله بادئ ذي بدء.

قد يروق إليك:

أسباب حب الرجل للمرأة – تعرفي عليها

  •  إستقلالية الرجال

قد يتغير الرجل بعد فترة من أسمى الفترات، التي يحيا فيها مع شريكة حياته حياةً زاخرة بفيض المشاعر النبيلة، فتراه يتودد إلى محبوبته قدر المستطاع، ويتقرب منها بكل السبل، ويعتاد معها على أسلوب معين، في الحوار، والاهتمام، والتواصل فيما بينهما.

فجأة، وبعد أن يتجرع الرجل قسطًا وفيرًا من الحب، يشعر بحاجته إلى الاستقلالية بعض الوقت، لمراجعة نفسه، ولملمة شخصيته، التي يخشى أن تذوب أمام حبه، وضعفه أمام شريك حياته، ولكنه سرعان ما يعود، بعد أن يرمم كيانه، من وجهة نظره، ومن ثم يستشعر حلو المشاعر، والاهتمام من جديد.

وكأنما هو في حلقة متصلة، فيما عدا جزء منها، يحتوي على متاهة بطريقة ما، يغيب عندها قليلًا، ثم يعود كالسابق.

قد يروق إليك:

طريقة تفكير الرجل في الحب – خاص لحواء

  • التردد

من الممكن أن ينتاب الرجل شعورًا بالتردد حيال إكمال علاقته مع شريكة حياته، لا سيما إن كانت في الطور الأول، ما يجعله كثير التفكير بشأن حياته المستقبلية، هل الأنسب هي حياته الكائنة فعليًا، أم بإمكانه الحصول على حياة أفضل، مع شريك آخر، وعادةً ما ينتاب هذا الشعور الرجال في بداية الارتباط.

  • التخلي

بعض الرجال، وبعد انقضاء وقت زمني معين، يشعر بعدم الرغبة في شريكة حياته، ومن ثم فإنه يسلك سبيل الابتعاد، وإنهاء علاقتهما، وينتهج في ذلك نهجين:

  1. إما أن يصارح شريكته بما ينتابه من مشاعر، وما يتخلله من رغبة بإنهاء علاقتهما.
  2. وإما أن يسلك التغير، والانسحاب شيئًا فشيئًا.

قد يروق إليك:

10 صفات لا يحبها الرجل في المرأة التي سيتزوجها

كيفية التعرف على سبب تغير الرجل ؟

لا بد من دراسة مسبقة لشخصية شريك الحياة، ومن ثم يسهل ذلك كثيرًا في التعرف على سبب التغير المفاجئ، إذا انتابه في بعض الأحيان، هذا إلى جانب الاستفسار عن سبب تغيره، وعدم اعتياده كما كان في السابق، ومن ثم، من خلال إجابته، يتم التعرف على إذا ما كان يشغل باله أمر ما، أو أن الأسباب التي يتحجج بها أسباب واهية!

وعلى أي حال، على المرأة أن تمنحه فرصة للتأكد من صحة إجابته، فضلًا عن منحه مساحة للتفرد مع ذاته، دون ملاحقته، فإن كان راغبًا، فحتمًا سيعود أقوى من السابق، وبتطور علاقة الشريكين، يمكن اكتساب روح الصداقة، التي تمكن الشريكين من فهم بعضهما البعض بشكل أعمق.. الآن هل عرفتِ لماذا يتغير الرجل فجأة ؟

شـاهد أيضاً..

هل يحب الرجل المرأة الثقيلة ؟

كيفية التعامل مع الرجل الغامض، وكيف تجذبيه؟

الوسوم
اظهر المزيد

إيناس خالد عبد العظيم

كاتبة صحفية، ومدققة لغوية، حاصلة على: ليسانس اللغة العربية، وآدابها، والشريعة الإسلامية، كلية دار العلوم، جامعة القاهرة، شغوفة بالقراءة، والكتابة، والتدوين الإلكتروني. يروق إليَّ: " اعرف شيئًا عن كل شيء، واعرف كل شيءٍ عن شيء ".
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق