هو و هي

كيف تنسى علاقتك العاطفية السابقة..

كثير ما يسال أشخاص، كيف لي أن أتخطى وأنسى علاقتي السابقة، كيف أستطيع أن أنسى شريكي/شريكتي السابقة!!
علاقتك العاطفية بشخص ما ولفترة طويلة ولشخص كنت تحبه وتهتم به ليس بالشيء الهين على القلب، الإزعاج النفسي قد يلاحقك كل يوم ويعكر صفو حياتك وسعادتها، ولذا هنا أهم النصائح لتتخطى تلك العلاقة التي كتب لها أن تنتهي…

* إبعد، ولا تحاول الإتصال مجدداً

student-studying

بعد الإنفصال،علاقتك العاطفية لن تتركك سريعا، و سيتولد لديك العديد من المشاعر السلبية والإيجابية تجاه شريكك السابق، سيكون لديك أسئلة تود لو أن تساله إياها، قد يدفعك قلبك لمواجهة هذا الشريك إما لتزعجه وتهينه أو تعبر له عن تلك المشاعر والأسئلة التي تعتقد أنها ستريح قلبك. ولكن لا! فمن الطبيعي أن تشعر بهذه المشاعر ولكن من المطلوب بعد الإنفصال مباشرة أن تقطع الإتصال كلياً وعلى الأقل لمدة أسبوعين لا تحاول الاتصال ابداً. إن كنت تعمل مع هذا الشخص في نفس مكان عملك ولا تستطيع وقف رؤيته، فمن المهم أن تفعل كل ما تستطيع لتجنب التواصل معه أو معها.. ذلك سوف يعطيك فرصة للهدوء والإقتناع وفترة لتبرد المشاعر وتصبح طبيعية

“.. من المطلوب بعد الإنفصال مباشرة أن تقطع الإتصال كلياً وعلى الأقل لمدة أسبوعين لا تحاول الاتصال ابداً.”

* إقضي المزيد من الوقت مع الاصدقاء

Smiling  Teenagers

كرد فعل عادة ما يقوم به الأشخاص عند إنفصالهم عن شريكهم، أن يقوم بعزل نفسه في البيت وقطع الاتصال مع من حوله، هذا طبيعي كرد فعل أولي ولكن من المهم أن لا يتعدى أياام! فإنعزالك لن يفيدك بشيء بل بالعكس سيطول تفكيرك بشريكك السابق ويجهدك ويسبب القلق المتواصل لك. فلذا، حاول أن تقضي الوقت مع أصدقائك كثيراً فهم سيذكرونك بأهميتك وكم أنك شخص محبوب فحبيبك أو حبيبتك التي فقدتها ستعوض أما صديقك فهو للعمر فبدلاً من جعل “وجع قلبك” يبعدك عن أصدقائك، إجعلها فرصة للتقرب منهم.

” .. فإنعزالك لن يفيدك بشيء بل بالعكس سيطول تفكيرك بشريكك السابق ويجهدك ويسبب القلق المتواصل لك.”

* مارس هواية تحبها

186

تأخذ علاقتك العاطفية الكثير من الوقت والطاقة، وتأخد أيضا منا الوقت لنمارس ما نحب فعله من رياضة أو زيارة اماكن نحبها أو هواية قد إعتدنا ممارستها، إملىء وقتك الضائع بفعل ما إعتد أن تحبه، مارس هوايتك المفضلة، إن لم تكن لديك واحدة فابحث عن شيء جديد مسلي وممتع لتفعله وتقضي وقتك فيه، إن قضيت وقتك مثلا في تعلم ألة موسيقية فلن يكون لديك وقت لتفكر كثيرا في علاقتك السابقة! عندما تقضي وقتك في شيء تحبه وتستمتع فيه، ستساعد نفسك لتستعيد شخصيتك وثقتك بنفسك.. فحتى ساعة واحدة في اليوم قد تكون مفيدة جداً لتريح نفسك وعقلك من التفكير السلبي بشريكك السابق.

“.. عندما تقضي وقتك في شيء تحبه وتستمتع فيه، ستساعد نفسك لتستعيد شخصيتك وثقتك بنفسك.”

* سافر، أو إذهب في رحلة

1-couple-vacation-tropical-lgn

طريقة ممتازة لتبعد عقلك عن التفكير المستمر بـ علاقتك العاطفية السابقة، أن تأخذ اجازة تسافر بها لمكان طبيعي جديد. قضاء عدة أيام بعيداً عن روتين حياتك اليومية سيساعد كثيراً في إعادة الأمور لوضعها الطبيعي، إذهب لمكان على البحر أو الجبال.. قد تفيد نفسك أكثر إن جعلك هاتفك خارج الخدمة مؤقتاً، إصطحب معك رفاق تحب وتستمتع في قضاء الوقت معهم، لا تذهب لمكان إعتد أن تذهبه مع شريكك السابق، فتذكر أن هدفك هو مكان جديد تستكشفه وتنسى به همومك.

“.. قضاء عدة أيام بعيداً عن روتين حياتك اليومية سيساعد كثيراً في إعادة الأمور لوضعها الطبيعي.”

* تذكر، لماذا تم إنفصالكم عن بعضكم

nagging too much

تذكر، شريكك السابق هو “سابق” لسبب! بعض الأشخاص، حتى وإن كانت علاقتهم تسير على ما يرام، إلا أن أحد الشريكين غير معني بقضاء العمر مع الشريك. من المتوقع أن تخسر شريك أخر أيضا! ومن المفهوم أن تتمنى عودة الأيام الجميلة مع شريكك ولكن لا تنسى الأيام السيئة أيضاً. العلاقة الصحية بين شريكين تجعل من كل منهم شخص أفضل، ليست العلاقة التي تسبب لك الإجهاد المستمر.. نصيحتى أن دائما سامح ولكن لا تنسى! لا تنسى لماذا إنفصلتم لكن سامح وإعترف لنفسك أنه كان هناك أوقات طيبة وأخرى سيئة قد كتبت للعلاقة أن تنتهي..

لا تقلق فالوقت يذوب وينسى أي شيء، إن كنت تعمل أن تشعر بتحسن ولو طفيف جداً كل يوم، فستكون بخير وحال أفضل…

 

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق