اطفالكصحة

كيف أرفع مناعة أطفالي .. إليكِ الجواب

مناعة الأطفال

تلّم الكثير من الأمراض بالأطفال في المراحل الأولى من عمرهم وحتى انتهاء سن الطفولة، وتتراوح ما بين بسيطة وحادة؛ كالتهاب الأذن الوسطى والزكام والتهاب اللوزتين وغيرها، وفي حال كان الأمر بسيطًا فإن الأمر لا يستدعي ضرورةً للقلق فكلها أمراض عابرة وتتكرر بكثرة بينهم، ولا بد من الإشارة إلى أنه عند ولادة الطفل تُولد معه مناعة مكتسبة من مناعة الأم؛ وتبقى لمدةٍ تصل إلى ستة أشهر؛ لذلك يعتبر الأمر نادر الحدوث في إصابة حديثي الولادة بالأمراض نظرًا لقوة جهازهم المناعي ومقاومته للجراثيم والفيروسات، وتتساءل الكثير من الأمهات كيف أرفع مناعة أطفالي، فيبدأ البحث عن طرق تقوية جهاز المناعة عند الأطفال، وفي هذا المقال سيتم تقديم معلومات حول تقوية مناعة الأطفال.

تقوية مناعة الأطفال

تعتبر مسألة تقوية مناعة الأطفال مسؤولية الأم بالدرجةِ الأولى، حيث تستدعي الحاجة أخذ الاحتياطات اللازمة لإمدادهم بمناعة قوية تقيهم من الإصابة بالأمراض مرارًا وتكرارًا، حيث يتعرض الأطفال عادةً للبكتيريا والفيروسات والفطريات وغيرها من مسببات الأمراض، وتعتمد مدى استجابة جسم الطفل للإصابة بالمرض أو مقاومته وفقًا لقوة مناعته، فإذا حافظت الأم على تقوية مناعة الأطفال، فإن ذلك سيضمن لها أطفالًا أصحّاء يقل مرضهم أكثر من غيرهم، ومن المؤشرات على تدني قوة مناعة طفلك هي تكرار الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا والزكام، حيث يتطلب ذلك وضع مخطط سير عمليات متكامل للشروع في تقوية مناعة الأطفال.

معلومات عن ضعف مناعة الأطفال

من أبرز علامات ضعف مناعة الأطفال:

  • كثرة التعرض لنزلات البرد والرشح والإنفلونزا حتى في الأجواء الدافئة.
  • تكرار الإصابة بالنزلات المعوية، وخاصةً في عمر الرضاعة الطبيعية.
  • الإصابة بالتهاب الأذن عدة مرّات.
  • الضعف العام والتعب المستمر.
  • شحوب لون الجلد والبشرة.
  • الإصابة بفقر الدم.
  • تورم الغدد الليمفاوية والتهابها.
  • الإصابة بالتهابات بكتيرية في مجرى الدم.
  • النعاس المستمر دون مبرر.
  • التعب والإرهاق بعد أداء أدنى نشاط.

إقرأ أيضاً: أعشاب لتقوية المناعة عند الأطفال

نصائح في تقوية مناعة الأطفال

أهم الطرق المستخدمة في تقوية جهاز المناعة عند الأطفال:

  • تغيير النظام الغذائي المتبع كليًا، ومنحه التغذية السليمة والمتوازنة.
  • إجراء تعديلات ضرورية على نمط الحياة، كأن يتم تعويده على ممارسة التمارين الرياضية يوميًا في ساعات الصباح الباكر، إذ أن من فوائد الرياضة تقوية مناعة الأطفال.
  • منح الطفل الرضاعة الطبيعية عوضًا عن الصناعية. حيث يساعد إرضاع الطفل طبيعيًا لمدة أقلها 6 أشهر على تقوية جهاز مناعة الأطفال ونموه بشكلٍ أفضل، كما يعمل حليب الأم على تقوية الجهاز الهضمي.
  • منح الطفل كمية كافية من النوم العميق، يترك النوم الطبيعي أثرًا إيجابيًا وسلبيًأ على نمو الطفل وسلامته وفقًا لمدى جودته، إذ يصاب الطفل بالكثير من الأمراض في حال نقصان النوم وتدني جودته، فالطفل حديث الولادة يحتاج إلى 18 ساعة نوم عميق يوميًا، بينما الأطفال الأكبر سنًا لا يحتاجون سوى 10-14 ساعة على الأقل، ويعمل على تقوية المناعة للأطفال بشكلٍ ملحوظ.
  • إمداد الجسم بالكمية المناسبة من أشعة الشمس يوميًا، بالإضافة إلى استنشاق الهواء النقي.
  • ضرورة تعليم الطفل العادات الصحية الضرورية، كغسل اليدين، تنظيف الأسنان يوميًا وغيرها.
  • إبعاد الطفل تمامًا عن أماكن التدخين.
  • منح الطفل كميات كافية من الماء يوميًا.
  • الحد من استهلاك السكريات؛ مثل الشوكولاته.

تقوية مناعة الأطفال بالعسل

يعتبر استخدام العسل الطبيعي في تقوية مناعة الأطفال أمرًا ضروريًا للغاية، حيث يساعد على الوقاية من الأمراض، ويقوي جهاز المناعة ويزيد من صلابته وقدرته على الدفاع عن الجسم أمام الأمراض ومسبباتها وخاصةً الفطريات والفيروسات والبكتيريا، ومن يمكن الاستعانة به بعدة وصفات في تغذية الطفل، ومن أكثر وصفات تقوية مناعة الأطفال بالعسل:

  • نقع 8 فصوص من الثوم في إناء مملوء بالعسل بمقدار كوبين، ويغطى بإحكام ويحفظ في مكان جاف لمدة 30 يومًا، ويتم تناول الوصفة على الريق لتقوية جهاز المناعة والحماية أمام الأمراض.
  • مزج ملعقة صغيرة من حبة البركة وأخرى كبيرة من عسل النحل، وينصح بتناوله مرتين يوميًا صباحًا ومساءًا.

إقرأِ أيضاً10 فواكه تقوي المناعة للأطفال

أكلات تقوي المناعة عند الأطفال

  • الأسماك، يساعد تناول الأسماك بمختلفِ أنواعها كالتونا والسلمون على تقوية مناعة الأطفال بفضل احتوائه على أوميجا 3، كما يعمل على تحسين المزاج وإمداد الجسم بالنشاط.
  • البروكلي، يعتبر من أكثر الخضروات فائدة في تقوية مناعة الأطفال والكبار أيضًا، ويعزى ذلك لاحتوائه على مضادات الأكسدة ووفرة الفيتامينات والمعادن والألياف.
  • الكيوي، يحتوي على كمية كبيرة من فيتامين C، والبوتاسيوم.
  • الموز، يؤدي دورًا فعالًا في تقوية جهاز المناعة عند الأطفال بفضل احتوائه على المعادن والطاقة بكميات كبيرة، فيوازن ضغط الدم، ويعالج آلام العضلات، ويمد الجسم بالألياف.
  • الثوم، يمكن إدخال الثوم في الطعام ليستسيغ الطفل طعمه، فهو ضروري للغاية في تقوية مناعة الأطفال أمام الالتهابات التي قد تلم بها، ويؤدي دورًا فعالًا في طرد السموم من الجسم وشل حركتها قبل أن تنتشر.
  • السبانخ، يمد الجسم بالحديد، ويعتبر ضروريًأ للطفل في المراحل الأولى من عمره ليمد جسمه بالطاقة والحديد.

شـاهد أيضاً..

أسباب نقص التركيز عند الأطفال

نصائح في تغذية الطفل في مرحلة الرضاعة ومابعدها

الوسوم
اظهر المزيد

إيمان الحياري

من الأردن، خريجة تخصص نظم معلومات إدارية عام 2011م، خبرة 6 سنوات في إثراء وكتابة المحتوى.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق