كوكب الشرق أم كلثوم

أم كلثوم

الطرب الأصيل

يقترن ذكر الطرب الأصيل بالطرب المصري القديم، حيث تمكنت كوكبة من كبار المطربين المصريين من خطف الأضواء العربية والعالمية وتسليطها عليها، فلا يمكن تجاهل تلك الأصوات الرنانة والأصيلة أن تغيب يومًا عن الذهن، بدءًا من عبد الحليم حافظ، وفريد الأطرش، ومحمد عبد الوهاب؛ بالإضافةِ إلى كوكب الشرق أم كلثوم، وغيرهم الكثير ممن صعدوا إلى العلياء بفن بلادهم ليجعلوا منه أيقونةً في عالم الفن، وفي هذا المقال سنسلط الضوء على صاحبة الصوت الأصيل أم كلثوم.

كوكب الشرق أم كلثوم

انتابتني الحيرة في أي الألقاب أستخدم في التعريف بكوكب الشرق؛ فهي حاملة لأضخم مجموعة من الألقاب العظيمة التي تدل على مكانتها في عالم الفن؛ فهي قيثارة الشرق وكوكبه، وصاحبة العصمة، وسيدة الغناء العربي أيضًا، كما تعرف بشمس الأصيل وثومة والجامعة العربية، أما نسبها فهي فاطمة بنت الشيخ إبراهيم السيد البلتاجي، من كبرى الممثلات والمغنيات المصريات التي أثبتت وجودها واحتلت خشبة المسرح في القرن العشرين الميلادي، ولم تقتصر شهرتها على مصر فقط؛ بل تعدتها لتشمل الوطن العربي أجمع.

حياة أم كلثوم

وُلدت أم كلثوم في الرابع من شهر مايو سنة 1908م في محافظة الدقهلية في منطقة الديوية في مصر، ويُقال بأنه في 30 ديسمبر 1898م، وتشير المعلومات بأنها قد نشأت وترعرت في كنف أسرة متواضعة تقيم في قرية طماي الزهايرة الريفية، وكانت ابنة لمؤذن المسجد في تلك القرية الإمام إبراهيم، وكانت هذه العائلة البسيطة تقطن في بيت مشيد من الطوب الطيني، ويذكر بأن والدها كان منشدًا في حفلات الزواج في تلك القرية، وبالرغم من الوضع المادي الصعب للعائلة إلا أنها تمكنت من الإلتحاق بالكتاب للتعلم، ويعود الفضل لوالدها في تعلم الغناء منذ صغرها؛ فسطع نجمها وبرزت موهبتها في الغناء، ولم يغفل الطرف عن تلاوة القرآن الكريم أيضًا، فعلمها إياه وحفظته عن ظهر قلب.

فن أم كلثوم

بدأت أم كلثوم الغناء في عمر الثانية عشر بعد أن دأب والدها على اصطحابها إلى الحفلات لتغني معه، ويذكر بأن والدها كان يأمرها بارتداء العقال وملابس الأولاد خلال الحفلات، وأذهلت كل من سمع صوتها في الغناء، فقال القاضي علي بك أبو حسين بأن حنجرتها كنز مكنون، ونظرًا للصيب الذي اتخذته لجمال صوتها وعذوبته فقد تمكنت من تحقيق دخل إضافي للعائلة، وأصبحت فيما بعد مدخلًا رئيسيًا للعائلة، وكان إحياء ليلة الإسراء والمعراج في قصر عز الدين يكن باشا بمثابة نقطة الإنطلاق الحقيقية نحو الشهرة والنجاح، وحظيت في تلك الليلة على خاتم ذهب من سيدة القصر، وأجرة 3 جنيهات، ومن هنا كانت الخطوة الأولى للمسيرة الفنية العظيمة التي حققتها.

تكريم أم كلثوم

حظيت كوكب الشرق بالتكريم ونيل الكثير من الجوائز خلال حياتها، ومنها:

  • منحها الحكومة العراقية في عام 1946م وسام الرافدين، ويعتبر بمثابة الوسام العراقي الأعلى الذي يمنح في فترة النظام الملكي.
  • تقديم ملك الأردن وسام النهضة سنة 1975م.
  • الحصول على وسام الاستحقاق من الدرجة الأولى من قِبل الرئيس هاشم الأتاسي.
  • نيل وسام الأرز سنة 1959م متن قبل رئيس الوزراء اللبناني رشيد كرامي، وكان هذا الوسام برتبة كوماندوز.

اقرأ أيضًا: نبذة عن الشاعرة الخنساء

وفاة أم كلثوم

أصيبت بمرض التهاب الكلى خلال قيامها ببروفات أغنية “أوقاتي بتحلو معاك”، وانتقلت إلى لندن للعلاج، ومع حلول عام 1971م بدأت صحتها بالتدهور تدريجيًا؛ فتوقفت عن إحياء الحفلات، واستمرت بمصارعة المرض لعدة سنوات، وفي مساء الثالث من شهر فبراير سنة 1975م انتقلت إلى جوار ربها عند الساعة الرابعة إثر قصورٍ في عضلة القلب، وشيع جثمانها الطاهر إلى مسجد عمر مكرم في قلب القاهرة المصرية، ووارى جثمانها الثرى بعد 76 عام، وتشير المعلومات بأن جنازتها كانت مهيبة؛ إذ اعتبرت ضمن قائمة أكبر الجنازات في العالم.

الأعمال الفنية

  • سيرة الحب.
  • فيلم وداد سنة 1935م.
  • فيلم نشيد الأمل سنة 1937م.
  • فيلم دنانير سنة 1940م.
  • فيلم عايدة سنة 1942.
  • أغنية فات الميعاد.
  • أغنية غني لي شوي شوي من فيلم سلامة.
  • إنت عمري.