فيروس كورونا

فيروس كورونا في السعودية – أهم المعلومات

فيروس كورونا في السعودية

أدى انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» في مختلف أنحاء العالم إلى وجود حالة من الذعر بشكل عام، وازداد الأمر حدة عندما بدأ الخوف يزداد من أن يؤثر انتشار فيروس كورونا في السعودية على إقامة ركن من أركان الدين الإسلامي وهو فريضة الحج وكذلك رحلات العمرة التي كانت بمثابة المتنفس الروحاني الدائم طوال أيام سنة؛

لذا خصصنا هذا المقال للرد على مجموعة أسئلة مثل: كيف واجهت السلطات السعودية الفيروس في شهري مارس وأبريل؟ وإلى أي مدى يمكن أن يؤثر انتشار فيروس كورونا على إقامة شعائر الحج والعمرة هذا العام؟

اقرأ أيضًامعلومات هامة عن مرض فيروس كورونا الجديد

فيروس كورونا في السعودية

سنقوم في هذا المقال الذي خصصناه حول فيروس كورونا في السعودية باستعراض رحلة انتشار الفيروس بداية من اكتشاف أول حالة في المملكة العربية السعودية ومرورًا بالإجراءات الحكومية التي أتخذتها السلطات في المملكة.

-بداية انتشار الوباء من مارس

هنا سنبدأ في استعراض التسلسل الزمني لأهم القرارات التي اتخذتها حكومة الرياض للحد من انتشار فيروس كورونا في السعودية وذلك فيما يلي:

  • في يوم 2 مارس الماضي، أعلنت وزارة الصحة السعودية عن تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد لمواطن قادم من دولة إيران عبر مملكة البحرين.
  • وفي 7 مارس، قررت السلطات تعليق حضور الجماهير لأي منافسات رياضية في البلاد حتى إشعار آخر.
  • وفي اليوم نفسه، قررت السعودية أن يقتصر دخول مواطني الكويت والإمارات والبحرين إلى السعودية عن طريق 3 مطارات فقط.
  • وفي 8 مارس، تم إغلاق محافظة القطيف أمام حركة الدخول والخروج وإيقاف العمل في المؤسسات الحكومية والخاصة، ما عدا المرافق الأساسية.
  • كما قررت المملكة، في اليوم نفسه، تعليق السفر من وإلى 9 بلدان وهم: مصر، الكويت، الإمارات، البحرين، العراق، سوريا، لبنان، إيطاليا وكوريا الجنوبية.
  • وبداية من 9 مارس، تم تعليق الدراسة في كافة المؤسسات التعليمية في البلاد.
  • وفي 9 مارس أيضًا، تم منع تقديم الشيشة في المقاهي والمطاعم بكل أنحاء المملكة.
  • في 14 مارس، أعلن البنك المركزي السعودي عن تنفيذ برنامج بقيمة 50 مليار ريال سعودي لدعم تمويل القطاع الخاص في مواجهة الوباء.
  • كما أعلنت السلطات السعودية في اليوم نفسه تعليق النشاط الرياضي في كل الألعاب والبطولات، بالإضافة إلى إغلاق الصالات وكل المراكز الرياضية الخاصة.
  • وبداية من 15 مارس، تم تعليق الرحلات الجوية الدولية بشكل كامل لمدة أسبوعين.
  • وفي 15 مارس أيضًا، تم وقف العمل في القطاعات الحكومية لمدة 16 يومًا، ما عدا القطاعات الحيوية مثل القطاعات الصحية والعسكرية والأمنية.
  • وفي اليوم ذاته، تقرر اقتصار الخدمة بالمطاعم والمقاهي وما شابهها على تقديم الطلبات الخارجية فقط.
  • وفي 17 مارس، تم منع التجمعات في الأماكن العامة المخصصة للتنزه.
  • كما صدر في اليوم نفسه قرار بتعليق حضور العاملين في منشآت القطاع الخاص للمكاتب الرئيسية لمدة 15 يومًا.
  • وفي يوم 18 مارس، قررت المملكة وقف إقامة صلاة الجماعة داخل المساجد في كل أنحاء البلاد.

-إجراءات السعودية لمواجهة الجائحة في أبريل

كما كانت الإجراءات الوقائية الاحترازية سريعة في المملكة حتى قبل أن ينتشر فيروس كورونا في السعودية بشكل واضح، اتخذت السلطات السعودية مجموعة قرارات احترازية أخرى في أبريل، نذكر منها ما يلي:

ـ قرارات 2 أبريل

  • تم منع التجول في مدينتي مكة المكرمة والمدينة المنورة على مدار 24 ساعة يوميًا.
  • كما تم استمرار منع الدخول والخروج منها وإليها، باستثناء المنتسبين للقطاعات الحيوية، والسماح بالتنقل المحدود لقضاء الاحتياجات اليومية الضرورية من الساعة 6 صباحًا وحتى 3 عصرًا يوميًا.

ـ قرارات 6 أبريل

  • قررت السلطات السعودية في هذا اليوم، منع التجول بشكل كامل في 9 مدن حيوية.
  • شملت هذه المدن كل من: الرياض، جدة، تبوك، الطائف، الدمام، القطيف، الظهران، الخبر، الهفوف.
  • كما شمل القرار منع الدخول والخروج من وإلى تلك المدن، مع السماح للمواطنين بقضاء الاحتياجات الضرورية اليومية في أضيق الحدود، من الساعة 6 صباحًا وحتى 3 عصرًا يوميًا.

ـ قرارات 7 أبريل

  • قررت الحكومة السعودية تنفيذ مبادرات بقيمة حوالي 120 مليار ريال للتخفيف من تداعيات الوباء، وصرف 15 مليار ريال للقطاع الصحي.
  • وصرف تعويض مالي شهري لحوالي مليون و200 ألف مواطنًا يعملون بالقطاع الخاص وخاصة المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وذلك لمدة 3 أشهر بدعم يُقدر بـ9 مليار ريال سعودي.
  • وقرر العاهل السعودي تعليق تنفيذ الأحكام والأوامر القضائية النهائية المتعلقة بحبس المدين في قضايا الحق الخاص.

ـ قرارات 8 أبريل

  • في هذا اليوم قررت السلطات الصحية بالمملكة السماح للمقيمين الأجانب بالعلاج المجاني من فيروس كورونا في أي مستشفى حكومي أو خاص.
  • وأكد القرار على أنه لا يتطلب ذلك إحضار أوراق الإقامة، ولا يوجد أي عقوبات على المخالفين للنظام.
  • تم تمديد فترة حظر التجوال الجزئي في المدن التي لا يسري عليها الحظر الكلي، ليكون من الساعة 3 عصرًا وحتى 6 صباحًا يوميًا.
  • قامت مديرية الجوازات بالمملكة بتمديد فترة صلاحية استخدام تأشيرات الخروج والعودة، والتي تنتهي صلاحيتها يوم 25 فبراير وحتى 24 مايو، ولمدة 3 أشهر إضافية بشكل مجاني.

-تأثير كورونا على فريضة الحج والعمرة

استحوذت الأحوال المترتبة على انتشار فيروس كورونا في السعودية على اهتمام أكثر من مليار ونصف المليار شخصًا في مختلف بقاع الأرض، والذين يعتنقون الدين الإسلامي، حيث أن السعودية تعتبر مركزًا لإقامة شعائر إحدى الفروض في الإسلام وهي فريضة الحج والعمرة، لذا كان من البديهي أن تؤثر الجائحة على هذه الشعائر.

  • في 27 فبراير الماضي، قررت السعودية تعليق دخول البلاد لأداء مناسك العمرة أو زيارة المسجد النبوي الشريف بالمدينة المنورة.
  • وفي 29 فبراير الماضي، قررت المملكة منع دخول مواطني دول مجلس التعاون الخليجي مدينتي مكة والمدينة.
  • كل هذه الإجراءات صدرت قبل اكتشاف وجود أي إصابات بالوباء داخل المملكة، لكن بعد انتشار الوباء زادت شدة الإجراءات.
  • ففي 4 مارس تم تعليق قيام المواطنين والمقيمين في المملكة بأداء مناسك العمرة.
  • وفي 5 مارس قررت السعودية إغلاق الحرمين في غير أوقات الصلاة، ويتم إغلاقه بعد ساعة من صلاة العشاء وقبل ساعة من صلاة الفجر.
  • وفي يوم 20 من مارس، قررت السلطات السعودية تعليق التواجد وإقامة الصلاة في الساحات الخارجية من المسجد الحرام بمدينة مكة المكرمة والمسجد النبوي الشريف بالمدينة المنورة، بما في ذلك منع إقامة صلاة الجمعة.
  • في يوم 31 مارس، دعت وزارة الحج والعمرة إلى «التمهل والتريث» في إبرام عقود موسم الحج المقبل.

ويُتوقع من السلطات في المملكة العربية السعودية اتخاذ حزمة أكبر من الإجراءات الوقائية الاحترازية للتعامل مع فيروس كورونا المستجد في البلاد.

ختامًا، استعرضنا في هذا المقال مجموعة من الإجراءات الهامة التي اتخذتها السلطات في الرياض لمواجهة تفشي فيروس كورونا في السعودية وحصاره، كل الأماني للمرضى في السعودية وكل أنحاء العالم بالشفاء العاجل.

شاهد أيضًا..

أشهر أعراض فيروس كورونا عند الأطفال – إحمي طفلك

تحليل كورونا: كم يستغرق تحليل فيروس كورونا وكيف يتم؟

كورونا والحمل: خطورة فيروس كورونا تجاه الحوامل والمرضعات

الوسوم
اظهر المزيد

فهد أبوعميرة

كاتب مصري، أدرس الصحافة بجامعة الإسكندرية شمالي مصر، وكاتب في عدد من المواقع العربية، وأؤمن أن الكتّاب أطباء بالكلمة وأن القراء يجدون علاجهم في محابرنا.
زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق