الديانة اليهودية

عادات اليهود في الزواج.. هل هي دين أم تقاليد؟

عادات اليهود في الزواج

عادات ومعتقدات

قد يستغرب الكثير من الأشخاص ما سنقدمه من كلام في هذا المقال تحت عنوان عادات اليهود في الزواج، ولطقوس زواج اليهود خصوصية تختلف في تفاصيلها عن زواج غير اليهود، وقد تداخلت المعتقدات الدينية مع العادات والتقاليد التي نتجت عن تأثرهم بالشعوب والديانات الأخرى عبر الزمن، وبذلك أصبح زواج اليهود اليوم هو عبارة عن مجموعة من الطقوس المختلطة من الدين والعادات، فقد كانت عادات اليهود في الزواج تتمحور غالبًا حول ضرورة عدم تزويج الفتاة لشخصٍ أجنبيٍ؛ أي غريب من حيث النسب والعادات والتقاليد والدين، خوفًا من إتباعها له في كل ما يفعل ويؤمن به، وبالطبع يعد ذلك مخالفًا تمامًا للمعتقدات اليهودية، وفي هذا المقال سنكمل سويًا أهم عادات اليهود في الزواج .

الزواج في الدين اليهودي

يعد الزواج في الدين اليهودي بمثابةِ ميثاق بين عائلتين بأسرهما وليس فقط بين الزوجين نفسهما، لذلك يجب الوفاء بكل الحقوق المترتبة على الزوج لزوجته قبل إبرام العقد رسميًا؛ فيدفع والد العريس لوالد العروسة مبلغًا من المال يعرف بالمهر بالإضافة إلى الهدايا، وبدور والد العروس يجب منحها جزءًا أو كامل المهر لها، بالإضافة إلى الهدايا المقدمة من أهل العريس للعروس أيضًا، وتشير المعلومات أن الأب الذي يحرم إبنته من مهرها يعد أب قاسي ومتسلط للغاية، كما يستوجب الأمر على والد العروس تقديم الهدايا لها؛ ففي حال كان الأب ميسور الحال يمكن أن يمنحها حقلًا أو بيتًا أو خادمة، ولا بد الآن من التعرف على عادات اليهود في الزواج وأكثرها شيوعًا.

إقرأ: عادات يهودية في الموت

عادات اليهود في الزواج

1- الصوم

من أغرب عادات اليهود في الزواج هي الصوم يوم الزفاف، إذ يعد هذا اليوم مباركًا كيوم الغفران بالنسبة لليهود تمامًا، ولا بد من الإشارة إلى أن الصيام يبدأ منذ ساعات الصباح الأولى وحتى انتهاء حفل الزفاف وتناول أول وجبة طعام معًا.

إقرأ أيضاً: ما هو الفرق بين صيام المسلمين واليهود

2- طرحة العروس

يُقدم العريس على رفع طرحة العروس عن وجهها لمشاهدة جمالها ثم يعاود تغطية وجهها مرة أخرى على الملأ، ويأتي ذلك تعبيراً عن إعجابه بجمالها وإهتماماً بشخصها، كما تعد هذه العادة لضمان عدم خداع العريس إطلاقًا كما في الكتاب المقدس لديهم.

3- توقيع عقد الزواج – (كتوباه)

تأتي خطوة توقيع “كتوباه” ضمن عادات الزواج عند اليهود وأهمها، ويكمن الهدف منها في إعتراف كل من الزوج والزوجة وتعريفهما بمسؤولياتهما أمام بعضهم البعض، كما يتضمن هذا العقد معلومات حول الإطار الذي سيكون عليه الطلاق في حال وقوعه، ويتم توقيع العقد من قبل الزوجين وشهود إثنين أيضًا، ويقرأ على مسامع الضيوف خلال الإحتفال بإعلان الزواج.

4- السير نحو (الشوباه)

من أهم معتقدات اليهود في الزواج ضرورة سير الزوجين نحو الشوباه، وهي عبارة عن مظلة مكونة من أربعة أعمدة، وتحتها يقسم الزوجان على أداء العهود لبعضهما البعض، ويكون ذلك أمام الحاخام ووالدي العروسين، وتتقدم إليه العروس برفقة والدها، بعد الحاخام ووالد العريس.

5- الدوران

لا تمضي مراسم حفل الزواج دون الدوران، إذ تبدأ العروس بالدوران حول العريس ثلاث مرات أو سبع مرات تحت الشوباه، كما يمكن أن يقوم الزوجان بالدوران حول بعضهما، ويأتي ذلك كنوع من أنواع الحماية من الأرواح الشريرة والعيون الحاسدة كما يعتقدون، كما يعتبره البعض أنه وسيلة للإغراء، وتعتبر من أكثر عادات اليهود في الزواج أهمية أيضًا إلى جانب العادات الأخرى.

6- السبع بركات

من عادات اليهود في الزواج ومعتقداتهم قراءة سبع أنواع من البركات والنعم التي حلّت على الزوجين عند إرتباطهما ببعض، ويتم قراءة هذه البركات باللغتين العبرية والإنجليزية؛ وتأتي هذه العادة تيمنًا بالعادات الواردة في التعاليم القديمة، ويستوجب الأمر ضرورة قراءتها من قبل المدعوين تعبيرًا عن الفرح وقوة الحب وغيرها.

7- كسر كأس الزجاج:

من أغرب عادات اليهود في الزواج هي كسر كأس الزجاج في نهاية الحفل، إذ يُدعى العريس والعروس لكسر كأس زجاجي موضوع داخل كيس قماشي، ويكمن السر خلف هذه العادة بين عادات اليهود في الزواج بتدمير القيود والحدود بين الزوجين والدليل على الوقوف جنبًا إلى جنب في كل أمور الحياة، وعادة يقوم الزوجين بالإحتفاظ به بعد تكسيره، كتذكار بيوم الزفاف.

8- النداء بعبارة (مازل توف)

تعد هذه العادة من أشهر عادات الزواج عند اليهود وأكثرها انتشارًا، كما أنها من أكثر معتقدات الزواج عند اليهود المطبقة في كل حفل ولا يمكن التغافل عنها إطلاقًا؛ فبعد إنتهاء حفل الزفاف يردد المدعوين جميعًا وبصوتٍ واحد وعالٍ: مازل توف، وهي جملة باللغة العبرية تعني تهانينا أو حظ سعيد.

تعدد الزوجات عند اليهود

يعتبر تعدد الزوجات عند اليهود بمثابة جريمة يحاسب عليها؛ بالرغم من عدم ورود نص شرعي في التوراة في تحريم ذلك، وقد أثارت قضية تعدد الزوجات عند اليهود مؤخرًا عاصفة من الجدل الكبير فيما يتعلق بالإباحة والتحريم القطعي؛ ففي عام 2011م لجأت السيدات اليهوديات إلى المطالبة بإباحة تعدد الزوجات عند اليهود في مساعٍ للتقليل من نسبة العنوسة، وتشير المعلومات إلى أن السبب الرئيسي الكامن خلف منع تعدد الزوجات عند اليهود يعود إلى ذلك التهديد الذي أطلقته الكنيسة الأوروبية لليهود قبل أكثر من 1000 عام، وذلك لمنع انتشار تعدد الزوجات في أوروبا، إلا أنه قد يصبح ضمن عادات اليهود في الزواج في وقت لاحق إذا إستدعت الحاجة.

إقرأ أيضاً: عادات اليهود في الأكل

معتقدات الزواج عند اليهود

تاليًا أهم معتقدات الزواج عند اليهود:

  • يمكن للطفل الذكر والبالغ من العمر 13 عامًا أن يتزوج، أما الطفلة فكانت تتزوج في اليهودية منذ بلوغها سن الثالثة من عمرها؛ وقد كان ذلك من أغرب معتقدات اليهود في الزواج، إلا أن الأمر إختلف حاليًا وأصبح سن الزواج للبنات يبدأ من سن 12 عام،
  • ترفض معظم الطوائف اليهودية الزواج من أتباع الديانات الأخرى بإستثناء اليهودية الإصلاحية فإنها تبيحه.
  • يُمنع الزواج المدني في إسرائيل منعًا باتًا، فمن رغب في ذلك يجب عليه اللجوء إلى دولة أخرى.
  • تتفاوت الطوائف اليهودية فيما بينها بتقبل زواج المثليين ورفضه، إلا أن الطائفة الإصلاحية توافق عليه.
  • يعد الطلاق في اليهودية مباحًا؛ كما يُلزم الزوج بمنح طليقته كافة حقوقها، وفقًا لوثيقة الطلاق.

إقرأ أيضاً: تعرف على أقدم ديانة في العالم

المراجع:
Ancient Jewish Marriage
10 Jewish Wedding Traditions & Rituals You Need to Know
جدل ديني حول جواز تعدد الزوجات

شـاهد أيضاً..

أعداد اليهود في العالم 

حقائق حول الديانة اليهودية

عادات البوذيين في طلب العروس والزواج

الوسوم
اظهر المزيد

إيمان الحياري

من الأردن، خريجة تخصص نظم معلومات إدارية عام 2011م، خبرة 6 سنوات في إثراء وكتابة المحتوى.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق