تاريخ إسلامي

أهم وأبرز شخصيات إسلامية إتصفت بالشجاعة

3 شخصيات إسلامية شجاعة دافعت عن الدين الإسلامي

شخصيات إسلامية إتصفت بالشجاعة

يتميز التاريخ الإسلامي على مر التاريخ بوجود أكثر من شخصية إسلامية إتصفت بالشجاعة ساهمت بشكل كبير في رفع راية الإسلام عاليًا، وإنتشاره في مختلف بقاع الأرض من المشرق للمغرب، ومن الشمال للجنوب، ولم يبخلوا في سبيل ذلك بقطرة عرق واحدة، مما جعلهم يحفرون أسماءهم في التاريخ الإسلامي على مر العصور، وفي هذا المقال نستعرض أبرز شخصيات إسلامية إتصفت بالشجاعة في التاريخ.

الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه

هو من أبرز وأهم شخصيات إسلامية إتصفت بالشجاعة في كل مواقفها منذ أن أسلم والتي كانت جميعها نصرة للدين، هو الصحابي الجليل عمر بن الخطاب العدوي القرشي، والذي لقبه المسلمون بالفاروق، كما لُقب بأمير المؤمنين بعد توليه الخلافة بعد وفاة الصحابي الجليل أبو بكر الصديق ـ رضي الله عنه، وهو أحد العشرة الذين بشرهم رسول الله محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ بالجنة، وإشتهر بشجاعته وقوته مع كل من يحاول الوقوف في وجه الإسلام، وهنا نحاول إستعراض مجموعة من المعلومات عن الفاروق عمر بن الخطاب في نقاط:

  • تولى أمير المؤمنين خلافة الدولة الإسلامية في 22 جمادي الآخر عام 13 هجريًا.
  • سُمي “بالفاروق” لعدله وإنصافه للناس سواء كانوا مسلمين أو غير مسلمين وذلك أثناء توليه مهمة القضاء.
  • هو صاحب فكرة تأسيس التقوم الهجري ليكون التقويم الرسمي للدولة الإسلامية.
  • إتسعت الدولة الإسلامية في عهده بشكل عظيم فضمت العراق ومصر وليبيا والشام وخراسان وشرق الأناضول وسجستان وجنوب أرمينية.
  • إستطاع أن يدخل القدس تحت حكم الدولة الإسلامية لأول مرة في التاريخ.
  • خاض حملات عسكرية منظمة لإخضاع الفرس وتمكن بالفعل من فتح إمبراطوريتهم بشكل كامل خلال عامين.

اقرأ أيضًا: مواقف عمر بن عبد العزيز التي صنعت أمة

الصحابي الجليل خالد بن الوليد رضي الله عنه

وإذا حاولنا تسليط الضوء على أكثر القادة العسكريين شجاعة على مر التاريخ فيجب أن نذكر أن هناك شخصية إسلامية إتصفت بالشجاعة والقوة وهو خالد بن الوليد بن المغيرة المخزومي القرشي، والذي لقبه رسول الله محمد بسيف الله المسلول، والذي إشتهر بقدرته وبراعته في التخطيط العسكري، وقبل إسلامه لعب ابن الوليد دورًا جوهريًا في إنتصار قريش على المسلمين في غزوة أحد، بعد أن إستطاع إستغلال ثغرة في جيوش المسلمين وحول إنتصارهم إلى هزيمة، وإعتنق ابن الوليد الإسلام بعد صلح الحديبية، وفيما يلي بعد المعلومات عن الصحابي خالد بن الوليد نعرضها في نقاط لنوضح شجعاته وقوته العسكرية:

  • شارك خالد بن الوليد في عدد من الحملات في عهد الرسول مثل غزوة مؤتة وفتح مكة.
  • أظهر خالد بن الوليد براعته في قيادة جيوش المسلمين في فتح الشام والعراق وحروب الردة في عهد الخليفة أبو بكر الصديق والخليفة عمر بن الخطاب ـ رضي الله عنهم.
  • لم يُهزم خالد بن الوليد في أكثر من 100 معركة حربية أمام قوات متفوقة على قواته عدديًا سواء من الإمبراطورية الرومية البيزنطية والإمبراطورية الساسانية الفارسية وحلفائهم.
  • إستطاع إبن الوليد تحقيق إنتصارات حاسمة وقوية في عدد من المعارك مثل اليمامة والفراض وأليس.
  • قام الفاروق عمر بن الخطاب بعزل إن الوليد من قيادة الجيش حتى لا يُفتن الناس به وذلك بعد تحقيقه انتصارات كبيرة.

اقرأ أيضًا: أسئلة تاريخية إسلامية – اختبر معلومات

أسد الله حمزة بن عبد المطلب

كان عم الرسول الصحابي الجليل حمزة بن عبد المطلب ـ رضي الله عنه ـ من أهم شخصيات إسلامية إتصفت بالشجاعة في الدفاع عن الدين الإسلامي ورسول الله والسعي نحو نشر الدين والدفاع عنه ضد الكفار، كما كان الصحابي حمزة بن عبد المطلب أخًا للرسول في الرضاعة، وأعلن إسلامه في العام الثاني من البعثة النبوية، وكان واحدًا من وزرائه الأربعة عشر، ولُقب الصحابي حمزة بن عبد المطلب بأسد الله وأسد رسوله، وبعد إستشهاده لُقب بسيد الشهداء، وفيما يلي نستعرض بعض من المعلومات عن الصحابي حمزة بن عبد المطلب في عدة نقاط والتي توضح كيف كان شخصية إسلامية إتصفت بالشجاعة في التاريخ الإسلامي:

  • شهد حمزة بن عبد المطلب أيام الجاهلية حرب الفجار التي دارت بين قبيلتي قيس عيلان وكنانة.
  • بعدما هاجر الصحابي حمزة بن عبد المطلب إلى المدينة المنورة أخى الرسول بينه وبين زيد بن حارثة.
  • كان أول لواء عقده الرسول للصحابي حمزة بن عبد المطلب عندما بعثة سرًا إلى سيف البحر من أرض جهينة.
  • بدأ الصحابي حمزة بن عبد المطلب القتال في غزوة بدر فبارز شيبة بن ربيعة وإستطاع حمزة أن يقتله سريعًا.
  • شهد أسد الله غزوة أحد، وقُتل بها في عام 3 هجريًا، ويُذكر أنه قد قَتَلَ من المشركين قبل أن يُقتل 31 نفسًا، وذلك قبل أن يُسشهد على يد وحشي بن حرب الحبشي غلامُ جبير بن مطعم، ومثَّل المشركون بجسده.

وختامًا فالتاريخ الإسلامي به الكثيرين من شخصيات إسلامية إتصفت بالشجاعة لكن في هذا المقال لم يسعنا إلا ذكر 3 شخصيات من أبرزهم، لكن مَن مِن القادة المسلمين الذين تعرفهم الذي يمكن وصفه بأنه شخصية إسلامية إتصفت بالشجاعة على مر التاريخ؟

شاهد أيضًا..

أعظم شخصيات التاريخ الإسلامي

الوسوم
اظهر المزيد

فهد أبوعميرة

كاتب مصري، أدرس الصحافة بجامعة الإسكندرية شمالي مصر، وكاتب في عدد من المواقع العربية، وأؤمن أن الكتّاب أطباء بالكلمة وأن القراء يجدون علاجهم في محابرنا.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق