حكم خروج المرأة من بيتها في رمضان اسلام ويب

حكم خروج المرأة من بيتها

حكم خروج المرأة من بيتها في رمضان اسلام ويب، بالطبع وما لا يخفي علينا، فان الإسلام وضع ضوابط كثيرة، والتي تتعلق في المرأة والرجل، بالإضافة الي العديد من الضوابط الشرعية التي تتعلق بهما معا. لذلك فان المرأة كانت قديما لها أولويات في الحياة، تختلف عن ما هو عليه الان، وبذلك كانت المرأة تخرج قديما بمحرم عند خروجها من البيت. ولكن حاليا اختلفت بعض الأمور، ولكن بقيت الضوابط الشرعية متحكمة في العديد من الأمور. وفي المقابل نستعرض الحكم الشرعي، لخروج المرأة من البيت وفق الكتاب والسنة.

حكم خروج المرأة من بيتها في رمضان اسلام ويب

علي وجه التحديد، فان الدين الإسلامي دائما دين يسر وليس عسر، وبالتالي فان الحكّم الشرعي لخروج المّرأة في شهر رمضان المبارك جائز، ولكن من اجل التعليم، او العلاج او تقديم النصيحة، او زيارة الارحام، والاقارب، او الذهاب لتأدية الاعمال الموكلة اليها. وفي المقابل فان الإسلام حدد خروج النساء من البيت، وفق ضوابط شرعية لا خلاف عليها. والتي تتعلق في اساسيات الخروج من البيت. والتي تتمثل بخروجها محتشمة غير متبرجة، ولا متطيبة. ومن ناحية اخري، جاءت هذه الضوابط لتقليل فتنة المرّأة من الرجال ضعاف الايمان. وفي نفس الوقت، الحفاظ علي عفة وكرامة السيدة، والاحتفاظ بأخلاقها التي اوصي بها الله عزوجل، المرّأة الالتزام بها وفق ما جاء في الكتاب والسنة.

شاهد أيضا: حكم الافطار في السفر بعد الوصول

حكم كثرة خروجّ المرأة من بيتها

بصفة عامة، فان الشرع امر النساء بالاستقرار في بيوتهن، وبالتالي الخروج للضرورة القصوى من خلال الأمور الملحة، التي حددها الإسلام. وفي المقابل لا يجوز خروج المرأة بشكل كبير من البيت، الا للضرورة. لذلك نبذ الإسلام السيدات اللواتي يخرجن من بيوتهن، بشكل كبير. وعلاوة علي ذلك، جاء في القران الكريم، لقوله تعالي: “وقرن في بيوتكن، ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى”. وبالتالي جاءت هذه الوصايا لصون عفة المرّأة، وكرامتها، وعدم تعرضها للفتن في الحياة.

حكم خروجّ المرّأة من بيّتها للترفيه

علي وجه الخصوص، فان خروج النساء من البيوت بغرض الترفيه، لا حرج فيه وهو جائز، حسب جموع العلماء، لما جاء في الكتاب والسنة النبوية. حيث جاء أيضا في السنة، علي وجه التحديد، بجواز اعانة السيدات علي الترفيه عن انفسهن، ولكن من خلال خروجهن وفق ضوابط شرعية. والتي تتمثل في الخروج دون تبرج، بالإضافة الي الخروج برفقة مرحم او مجموعة من السيدات، وذلك لحمايتها من التعرض للأذى اذا كانت لوحدها. بالإضافة الي حفظ كرامتها وعفتها.

شاهد أيضا: حكم الاستفراغ في نهار رمضان

حكم خروجّ المرأة من بيتها لغير الحاجة

ومن الجدير بالذكر، تناول العديد من الأسئلة، التي تتعلق بالحكم الشرعي. من خروج النساء من بيوتهن، دون وجود حاجة ملحة. وعلي سبيل المثال، فان الدين الإسلامي نهي عن خروج المرأة من بيتها لغير الضرورة. ونتيجة لذلك حيث يؤدي بها الي الفتن و إهانة كرامتها. وبالتالي فانه الإسلام اوصي في حال ان خروج النساء البيوت لغير الحاجة. قد يؤذيها فمن الاولي، ان تبتعد عنه، وتلتزم بيتها، ولا تخرج الا للضرورة القصوى.

شاهد أيضا: حكم قول صدق الله العظيم

حكم خروج المرأة من بيتها في رمضان اسلام ويب، وأخيرا وصلنا الي نهاية المقال، الذي اسلفنا فيه الذكر، لمجموعة من الاحكام الشرعية. التي تتعلق بخروج المرأة من بيتها، وبالتالي فان خروج النساء من بيوتهن، ان لم يكن للضرورة القصوى، فلا يجوز  خروجها. فيجب عليهن التزام بيوتهن، حفاظا علي كرامتهن وعفتهن. وفق ما جاء تناوله في القران الكريم والسنة النبوية أيضا.

مقالات ذات صلة