عالم الحيوان والطيور

حقائق عن الصقور والنسور

عالم الصقور والنسور

الطيور الجارحة

تُعرف الطيور الجارحة أو الجوارح بأنها إحدى رتب مملكة الطيور، ويدرج تحتها عددًا كبيرًا من الطيور التي تعتمد على اصطياد الفرائس يوميًا، ومنها الصقور والنسور والباز والعقاب، ويصل عدد الأفراد فيها إلى 225 نوع على الأقل، وتتضارب المعلومات حول إمكانية اعتبار الصقور ضمن هذه العائلة؛ وذلك لاعتبارها رتبة منفصلة تمامًا هي رتبة الصقريات، وفي هذا المقال سيتم التعرف على الصقور والنسور عن قُرب.

حقائق عن الصقور والنسور

الصقور والنسور

-الصقر هو الطائر الأشرس والأقوى بين عائلة الطيور الجارحة، وتتعدد الأنواع التي تنتمي لفصيلة الصقور تبعًا لحجمها وشراستها وسلوكها ومواطنها، كما أنه من أسرع المخلوقات على مستوى الكرة الأرضية؛ إذ يمكن له أن يقطع مسافة 322 كيلو متر في الساعة الواحدة، بالتزامنِ مع انفراده بمهارات عظيمة وهائلة بالتحليق والطيران والقدرة على تغيير الاتجاه بأسرع ما يمكن خلال الطيران، ويوصف الصقر بأنه طائر ماهر بالصيد للغاية، فيعتمد كليًأ على صيد الفريسة لتوفير غذائه، وانطلاقًا من وفرة هذه الصفات به فقد لجأ الإنسان إلى استغلال هذه الميزة بتدريبه على الصيد وتربيته، ويعتبر العرب أن الصقر أيقونة للشموخ والعزة والكبرياء.

-أما طائر النسر، فيعد الطائر الجارح الأكبر في هذه الأرض، ويتقدم بذلك على الصقر في الحجم، يمتلك أجنحة فتاكة للغاية نظرًا لوجود عضلات قوية تساعده على التحليقِ في السماء بارتفاعاتٍ شاهقة، كما أن له نظر حاد للغاية؛ فيتشابه الصقور والنسور في ذلك معًا، بالإضافة إلى المخالب الحادة التي تساعده على الافتراس كما هو في الصقر، وفيما يتعلق بمكانته عند العرب؛ فإنه يختلف كليًا عن الصقر؛ فهو طائر مذموم يتصف بالجبن نظرًا لعجزه عن الانقضاض على فريسته واعتماده على الجيف والجثث، أما لدى الغرب فيعتبر أيقونة للحرية والانطلاق والحرية، فيمكن مشاهدته في الشعار الأمريكي.

سلوك الصقور والنسور

أبرز سلوكيات الصقور هي كالتالي:

  • القدرة على رصد الفريسة من علوٍ شاهق والانقضاض عليها بسرعة البرق واصطيادها، ويعود ذلك بفضل النظر الحاد لديه.
  • إمكانية صيد الفرائس المتحركة في الأجواء، إذ يمكن له خلال التحليق اصطياد الطيور الأخرى المحلقة بالهواء واقتناصها.
  • افتراس أنواع مختلفة من الحيوانات كالذئاب والبومة والأرانب وغيرها الكثير، ويعتبر ذلك رابطًا مشتركًا بين الصقور والنسور على حدِ سواء.
  • الرغبة العارمة بالعيش منفردًا دون تجمعات، إلا أنه يلجأ لذلك في مواسم التزاوج فقط.
  • بناء الأعشاش في ارتفاعات شاهقة كالقمم الجبلية وأعالي الأشجار والمنحدرات لتكون أماكن آمنة للبيض والصغار.
  • بلوغ مرحلة النضوج الجنسي بعد مضي عام واحد فقط من عمره، حيث يبدأ بالتزاوج لتضع أنثاه 3 بيضات دفعة واحدة.
  • الاستيقاظ في ساعات الفجر، والهجرة في فصل الربيع والخريف نحو الشمال والجنوب.
  • العيش لمدة تتفاوت بين 13-20 سنة.
  • إمكانية رصد الفريسة من على بعد 100 قدم.

أما سلوكيات النسور فهي:

بعد الاطلاع على المعلومات أدناه ستلاحظ الفرق الشاسع بين الصقور والنسور في عدةِ أوجه، ومنها:

  • شغف التحليق والطيران في الأجواء الدافئة للنسور، بينما يستنزف وقته في الشتاء بتسريح ريشه.
  • تفضيل العيش بالمرتفعات الجبلية، والبحث عن الطعام لبعدٍ يتجاوز 10 كيلو مترات في الحقول بعد رصدها.
  • في قانون النسور يبدأ الكبار بتناول الطعام أولًا، ثم يأتي دور الصغار بعدها.
  • إقامة علاقات اجتماعية بين أبناء جنسهم بشكل مستمر، ويمضي حياته مخلصًا لأنثاه.
  • هناك اختلاف بين الصقور والنسور من حيث عدد البيض الذي تضعه إناثهما، فأنثى النسر تضع بيضة واحدة فقط ترقد عليها لتفقس بعد مضي 55 يوم، أما أنثى الصقر فتضع 3 بيضات دفعة واحدة.

تغذية الصقور والنسور

  • يتغذى الصقر على مختلف أنواع الحيوانات منها الزواحف والثدييات والحيوانات الضعيفة، كما يتخذ أيضًا من الطيور غذاءًا له.
  • يتغذى النسر على الحيوانات التي يصطادها، ولكن الفرق بينهما يكمن بأن النسر يتغذى على الجيف وجثث الحيوانات، بينما الصقر يستحيل له أن يأكل الميتة، وهذا من أهم الفروق بين الصقور والنسور وأبرزها.
  • تنشأ العديد من المشاجرات بين أفراد النسور عند العثور على جيف أو جثة هامدة، وتتناول كميات ضخمة من الطعام خوفًا من عدم العثور على طعام مجددًا في وقت قريب.
  • تعمل النسور على تنظيف نفسها بعد الانتهاء من الطعام، ومن الغريب لا تتمكن من الطيران في حال تناول وجبة كبيرة حتى يتم هضمها.

الموطن

من أهم نقاط الفروقات بين الصقور والنسور أيضًا هو الموطن، وذلك على النحو الآتي:

  • يستوطن النسر في عدةِ مناطق جغرافية، ومن أبرزها قارةِ آسيا وأوروبا وأفريقيا.
  • يستوطن الصقر في بلاد الشام وشبه الجزيرة العربية، وتحديدًا في الأردن وسوريا، ومن أشهر الأنواع صقر درعا وصقر الرمثا.
  • تتواجد بعض أنواع الصقور في سيبيريا والقارتين القطبيتين ومنغوليا، وذلك فرق إضافي بين الصقور والنسور.

أنواع الصقور والنسور

تاليًا جدول يوضح أبرز أنواع الصقور والنسور وأكثرها انتشارًا حول العالم:

الصقورالنسور
الصقر الحر الأبيض والأشقرنسور البحر
الصقر الحر الأحمرنسور الثعبان
الصقر الحر الأخضرصقور النسر (سميت بذلك نظرًا للشبه الكبير بالصقور).
الأدهمالنسور الصلعاء
صقر وكر الحرارالنسر الأسود (النسر الأوروبي).
الصقر الحر الجرودي الجزئيالنسر المصري
الشاهينكاسر العظام

شـاهد أيضاً..

أجمل أنواع الحمام

6 من أخطر الطيور في العالم

8 طيور لا تطير أبداً – تعرف عليها

أهم 10 أنواع من النسور المهددة بالانقراض حول العالم

الوسوم
اظهر المزيد

إيمان الحياري

من الأردن، خريجة تخصص نظم معلومات إدارية عام 2011م، خبرة 6 سنوات في إثراء وكتابة المحتوى.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق