هو و هي

كيفية التصرف في بداية العلاقات العاطفية لضمان نجاحها

بداية العلاقات العاطفية

في بداية العلاقات العاطفية هناك عدة أمور ينبغي الانتباه إليها والتعامل معها بشكل صحيح لضمان نجاح هذا العلاقات واستمرارها على أساس سليم أو إنهائها مبكرًا تفاديًا لمشكلات قد تحدث في المستقبل، فما هي هذه الأمور؟ وكيف نتعامل معها؟ الإجابة في هذه المقالة.

التصرف في بداية العلاقات العاطفية

الصدق

  • كلما كنت صادقًا مع شريكك في بداية العلاقة وصريحًا معه كلما كان هذا أفضل للعلاقة.
  • والصدق من الأمور التي يجب أن تكون متبادلة بين الطرفين، فلا يجوز على الإطلاق أن يكذب أي طرف على الآخر، أو أن يخفي عنه أمورًا لها صلة بعلاقتهما.
  • ومن الأمور التي يجب الصدق فيها هي التعبير عن مشارك بصدق تام للطرف الآخر.
  • اختار أوقاتًا مناسبة لتتحدث معه عن احتياجاتك ومخاوفك بكل صدق.
  • اشرح له حدودك حتى يعرفها ولا يتخطاها إن قبل بأن يكمل معك، واترك له أيضًا مساحة يتحدث فيها عن حدوده.

التواصل الفعال

  • عند التواصل مع الطرف الآخر في بداية العلاقة اتفقا منذ البداية على عدد مرات التواصل المناسبة لكل منكما.
  • واتفقا كذلك على الطريقة المناسبة لكما فالبعض يفضل الاتصال الهاتفي وآخرون يفضلون محادثات الواتس أب.
  • كما يفضل آخرون اللقاءات المتكررة في الأماكن العامة، اختاروا ما يناسب شخصياتكم وظروف حياتكم.
  • عند الحديث مع الطرف الآخر صفي ذهنك من أي شيء آخر واعطه كل تركيزك.
  • لا تشتت نفسك عنه بهاتفك الذكي أو أي شيء آخر.
  • انصت جيدًا لما يقوله وتحدث بعدما ينتهي هو من عرض فكرته تمامًا.
  • تجنب افتراضك إجابات عن أسئلة لم تسألها، عندما تريد معرفة أي شيء عن شريكك اسأله عن هذا الأمر فورًا واسمع منها.

إقرأ أيضًا: متى يبوح الرجل بحبه للمرأة التي يحبها؟

كيفية إدارة المشاكل..؟

  • كل علاقة تتعرض لمشكلات خاصةً في بدايتها وبالأخص بداية العلاقات العاطفية، حتى يتعود كل طرف على الآخر ويفهم مقاصده وشخصيته وطريقته في التعبير عن مشاعره، سواء كانت مشاعر حب أو غضب أو غيرها.
  • لذلك انتقي كلماتك بشكل جيد وقت الخلاف.
  • وعندما تريد طرح المشكلة استخدم كلمة أنا بدلًا من كلمة أنت، فاستخدام كلمة أنت عند المشكلات يشعر الطرف الآخر بأنه معرض للهجوم فيأخذ وضعية الدفاع ويصبح حساسًا لأي كلمة تقال.
  • عند طرحك للمشكلة التي تواجهكما حاول صياغتها بشكل واضح يفهمه الطرف الآخر، ووضح تأثيرها عليك وعى مشاعرك.
  • التزم الاحترام التام في التعامل معه مهما كانت المشكلة صعبة، ومهما كان تأثيرها عليك سيء.
  • تجنب تحويل الحديث عن المشكلة إلى عراك أو خناق، ويحدث ذلك عند استخدام كلمات وعبارات مثل (أنت فعلت كذا) (أنت قلت كذا) (أنت سبب المشكلة) وغيرها من العبارات التي توغر صدره تجاهك.
  • حاول دائمًا طرح حلول لأي مشكلة تواجهكم أثناء الحديث عنها، فهذا يساعد كثيرًا في إيجاد حل وسط يرضي الطرفين.

الاهتمام أساس نجاح العلاقات

  • في بداية العلاقات العاطفية أكثر ما يجذب المرأة للرجل الذي تحبه هو اهتمامه بها وبكل ما يتعلق بها.
  • لذلك افتح معها حوارًا مفتوح الأسئلة فالأسئلة المفتوحة تفتح مجال نقاش واسع للغاية.
  • اسألها دائمًا عن اهتماماتها وشاركها بها قدر الإمكان.
  • تجنب الأشياء التي تقلقها واشعرها دائمًا بالأمان معك فأكثر ما يسعد المرأة شعورها بالأمان مع من تحب.
  • اعرف منها الأشياء التي تغضبها وتجنبها.
  • وأخبرها كذلك بما يغضبك حتى تتجنبه هي الأخرى.
  • تحدثا سويًا عن طريقة التواصل الأنسب لكل منكما.
  • خصص أوقاتًا رومانسية بينكما فهذا يزيد من قربكما لبعضكما.
  • شاركها أنشطة رياضية أو ثقافية تحبها، وكذلك اطلب منها أن تشاركك اهتماماتك أو أحد أنشطتك المفضلة.
  • المفاجآت المفرحة تسعد المرأة بشكل كبير، مثل هدية بسيطة مفاجأة، باقة من الورد، صندوق مليء بأنواع الشوكولاتة التي تفضلها.
  • بادر بمساعدتها عند احتياجها للمساعدة سواء في شغلها أو حياتها أو إذا تعرضت لوعكة صحية مثلًا.

إقرأ أيضًا: 6 خطوات لكيفية نسيان الحبيب بعد الفراق..؟

في النهاية علينا التذكير بأننا وضحنا لكم طرق التعامل مع الشريك في بداية العلاقات العاطفية، وكلها طرق بسيطة وسهلة وهي موجهة للرجال والنساء على حد سواء، فليتبعها الرجل مع المرأة وتتبعها المرأة مع الرجل في البداية، من أجل معرفة مدى التوافق بينهما، ومدى تقبل كل طرف للآخر ومدى قدرته على التعامل معه فيما بعد، وهذا يساعد على إنجاح العلاقة في المستقبل أو إنهائها منذ البداية بشكل متحضر.

شـاهد أيضًا..

عدم القدرة على نسيان الحبيب، وهل ما زلنا متعلقين بهم؟

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى