اللغة العربية

المصدر الميمي والصناعي – تعلم كيف تفرق بين كلٍّ منهما

المصدر الميمي والصناعي

اللغة العربية غنية بما يعرف بالمصادر بأنواعها المختلفة، والمصدر عبارة عن اسم يشير إلى حدث ما بدون ذكر زمن هذا الحدث، نتناول في هذا المقال نوعين مهمين من المصادر، هما المصدر الميمي والصناعي بالتفصيل لتحقيق الفائدة.

تعريف المصدر الميمي

  • يعرف بأنه اسم جامد يبدأ بميم زائدة تجعله مختلفًا عن المصدر العادي.
  • يشتق من لفظ الفعل.
  • لا يرتبط بزمن ولكن يدل على حدث.
  • يمكن أن يعرف أيضًا بأنه مصدر مبدوء بميم زائدة ويشير إلى حدث كالمصدر العادي، ولكن المصدر الميمي يختلف عن المصدر العادي في أن دلالته في المعنى أعلى.

مثال:

  • وعد – موعد.
  • أكل – مأكل.
  • دخل – مدخل.

إقرأ أيضًا: أقسام الكلام في اللغة العربية _ تعرف عليها

آلية صياغته

ثمة قاعدتان لصياغة المصدر الميمي نشرحهم في السطور التالية:

  • القاعدة الأولى: صياغة المصدر الميمي من الفعل الثلاثي.

تتم صياغة المصدر الميمي من الفعل الثلاثي على وزن:

  1. ( مفعل ) بكسر العين.
  2. أو ( مفعل ) بفتح العين.

مثال:

  1. شرب – مشرب.
  2. كتب – مكتب.
  3. سعى – مسعى.
  • القاعدة الثانية: صياغة المصدر الميمي من الفعل غير الثلاثي.

تتم صياغة المصدر الميمي من الفعل غير الثلاثي على صورة مضارعه مع استبدال حرف المضارعة بميم مضمومة وفتح ما قبل الآخر، كاسم الزمان، المكان، المفعول، من غير الثلاثي، ولكن الاختلاف في سياق الجملة.

مثال:

  1. التقى – يلتقي – مُلتقى.
  2. أكرم – يُكرم – مُكرَم.
  3. استخرج – يستخرج – مُستخرَج.

لاحظ أن:

  • يمكننا أن نعرف المصدر الميمي من جميع المصادر في الجملة عن طريق حذفه ووضع المصدر العادي للفغل ولا يحدث تغيير.

مثال:

سلك المسلم منهج/ نهج الرسول – صلى الله عليه وسلم -.

  • يمكن للمصدر الميمي أن ينتهي بتاء مربوطة.

مثال:

نفع- منفعة.

  • إعرابه:

ليس له إعراب محدد ولكن يعرب حسب موقعه في الجملة.

المصدر الصناعي

هو اسم يلحق بياء مشددة يتبعها تاء التأنيث، وبهذا الشكل نصل إلى صيغة المصدر الصناعي.

مثال:

  • الإنسانية كلمة نبيلة.

المصدر الصناعي في المثال السابق هي كلمة الإنسانية فهي عبارة عن كلمة إنسان + يـ + ـة ومن خلال هذه الصيغة توصلنا لمعنى المصدر.

لاحظ أن:

  • يتم صياغة المصدر الصناعي من المشتق مثل كلمة المسؤلية، ومن الجامد مثل كلمة الوطنية.
  • المصدر الصناعي ليس له إعراب معين، ولكن يعرب حسب موقعه في الجملة.
  • قد يأتي قبله لا مثل اللا إنسانية.
  • يجب علينا أن نراعي الفرق بين المصدر الرباعي على وزن ( تفعلة ) مثل كلمة تضحية في كلمة تضحية الياء غير مشددة؛ لذلك هي مصدر رباعي، لكن المصدر الصناعي ياؤه مشددة.
  • إذا اتصل المصدر الصناعي بضمير يتم فتح التاء المربوطة، مثل: حافظ على حريتك.

يمكننا التمييز بين الاسم المنسوب والمصدر الصناعي من خلال الآتي:

  • إذا دل الاسم على صفة فهو اسم منسوب وليس مصدرًا صناعيًّا.
  • إذا جاء قبل الاسم موصوف مؤنث ففي هذه الحالة أيضًا ليس مصدرًا صناعيًّا بل اسمًا منسوبًا.

مثال:

  1. مشاعر الحرية رائعة. ( الحرية اسم منسوب؛ لأن سبقه موصوف مؤنث )
  2. المسئولية حمل ثقيل. ( المسئولية هنا مصدر صناعي )
  • من المحتمل أن يكون الموصوف لفظًا يقدر على السياق، ففي هذه الحالة أيضًا يكون اسمًا منسوبًا والمثال الآتي سيوضح.

مثال:

يقبل التلاميذ على تعلم العربية.

هنا يقصد بالعربية اللغة العربية، فكانت كلمة اللغة موصوف مؤنث مستتر، وبالتالى أصبحت العربية اسمًا منسوبًا.

إقرأ أيضًا: كلمات تنتهي ب لي واضحة وسهلة

تعرفنا خلال هذا الموضوع على كل من المصدر الميمي والصناعي وتناولنا العديد من الأمثلة التوضيحية لكل نوع منهما، عسى أن تعم الفائدة المرجوة على الجميع.

شـاهد أيضًا..

السجع في اللغة العربية _ ماهيته، أنواعه، وأمثلة عليه

اظهر المزيد

إيناس خالد عبد العظيم

كاتبة صحفية، ومدققة لغوية، حاصلة على: ليسانس اللغة العربية، وآدابها، والشريعة الإسلامية، كلية دار العلوم، جامعة القاهرة، شغوفة بالقراءة، والكتابة، والتدوين الإلكتروني. يروق إليَّ: " اعرف شيئًا عن كل شيء، واعرف كل شيءٍ عن شيء ".
زر الذهاب إلى الأعلى