علم المحاسبة

المحاسبة المالية وأهميتها

المحاسبة المالية

المحاسبة المالية

Financial Accounting، يُسلط علم المحاسبة المالية الضوء على العديد من العمليات الضرورية في علم المحاسبة؛ وتتمثل بتدوين المعلومات وتصنيفها وتلخيصها ثم تحليلها بكل دقة لغايات عرضها في الوقت المناسب للإطلاع عما آل إليه الوضع المالي للمنشأة من خلال العديد من الأدوات المحاسبية ومنها قائمة المركز المالي وقائمة الدخل، ويُطبق المحاسب المالي مجموعة من المعايير المحاسبية للوصول لمثل هذه النتائج لوضعها أمام متخذ القرار عند الحاجة إليها، كما يمكن الإشارة إلى أنه علم مهتم برصد العمليات المالية وإصدار التقارير المتعلقة بها ضمن قوائم الدخل والمركز المالي لإفادة أطراف تهتم بها سواء كانت داخلية أو خارجية بالنسبة للمنشأة.

كما يعتبر أيضًا فرع محاسبي متخصص في متابعة المعاملات المالية وتعقبها خطوة بخطوة بواسطة المبادئ المحاسبية الرئيسية، ويتم إصدار البيانات المالية على هيئة قوائم مالية روتينية ليتم تعميمها لكل من يحتاج إليها، ويتمثل الدور الأساسي لها في الكشف عن مكانة الشركة وما توصلت إليه من نتائج سواء كان ذلك ربح أو خسارة، وتعتمد المحاسبة المالية بشكلٍ رئيسي على المعايير المحاسبية المتداولة، ومنها؛ المبادي المحاسبية العامة ومعايير المحاسبة المالية وغيرها.

إقرأ أيضاً: نظم المعلومات المحاسبية، خصائصها وأهم أهدافها

أهمية المحاسبة المالية

تتمثل أهمية علم المحاسبة المالية بالنسبةِ للمستفيدين منها فيما يلي:

  • تقديم تقرير موضح ومفصل حول النشاط التجاري للمنشأة.
  • إستحضار المعلومات من مصادرها وتسجيلها وتبويبها لتقديمها لمن يحتاج إليها.
  • الأخذ بيد الشركات للقيام بواجباتها القانونية والمالية والضريبية.
  • وضع الحسابات النهائية الخاصة بالمنشأة بكل دقة ووضوح في فترات مالية تقدر بربع سنة ونصفها وكاملها.
  • مساعدة أطراف القرار باتخاذ أمثل القرارات الاقتصادية.
  • الطريقة الأمثل والأصح لتقديم الحسابات الختامية.

المستفيدون من المحاسبة المالية

ينقسم المستفيدون من المحاسبة المالية وتقاريرها إلى ما يلي:

  • الحكومات: انطلاقًا من قيام المنشآت وعملها في بيئة اقتصادية تخضع لرقابة حكومة الدولة التي تمارس أعمالها فيها؛ فإن نتائج أعمالها وما تنتهي به المحاسبة المالية تعد هامة بالنسبة لها، ويشار إلى أن هذه المنشآت تسهم في مشاركة الحكومات والمجتمعات بنسبٍ مقيدة من الضرائب والزكاة، كما أن الدولة قد تقدم الدعم والمعونة لبعض هذه المنشآت؛ فيصبح أمر تقديم المعلومات المالية لها ضروريًا.
  • المستثمرون: بحيث يستوجب الأمر لزومًا تقديم بيانات مالية مفصلة حول ما قامت به المنشأة من أنشطة وممارسات اقتصادية في كل فترة مالية محددة بين المستثمرين والمدراء لاتخاذ القرار النهائي في القيام بعملية الاستثمار معًا من عدمه، ويعتبر ذلك من حق المستثمر أو الراغب بالاستثمار لإجراء المقارنة بين أداء أكثر من مشروع استثماري قائم.
  • الدائنون: ويقصد بالدائن صاحب المال الذي يمنحه لشخص آخر مقابل سداده بفترة زمنية محددة، والدائنون في هذه الحالة ينشطرون ما بين شركات استثمار وبنوك وغيرهم، كما يعتبر البائعين بالأجل أيضًا من الدائنون والواجب تقديم معلومات لهم حول الأداء.
  • إدارة المنشأة: تساعد المحاسبة المالية الإدارات في المنشآت على رفع الكفاءة في إدارة العمل داخل المنشأة من خلال الإلمام بأدق التفاصيل في العمل، ففي حال كانت المنشأة ذات حجمٍ كبير يصبح أمر الرقابة على كافة الأنشطة والمستويات صعبًا؛ لذلك تعتبر التقارير والقوائم المالية الحل الأمثل لمراقبة الأداء وتقييمه، ولا بد من الإشارة إلى أن النظام المعلوماتي الفعال يساعد في تقديم تقارير سليمة ودقيقة 100%.
  • أصحاب المنشأة: ينشطر أصحاب المنشآت إلى أفراد أو شركات تضامن أو شركات مساهمة.
  • المجتمع.
  • العاملون في المنشأة.
  • العملاء والزبائن في المنشأة.

المراجع:
1. Introduction to Financial Accounting
2. What is Financial Accounting?

شـاهد أيضاً..

تعرف على الفروع المختلفة لعلم المحاسبة

المحاسبة الضريبية وقوانينها

الوسوم
اظهر المزيد

إيمان الحياري

من الأردن، خريجة تخصص نظم معلومات إدارية عام 2011م، خبرة 6 سنوات في إثراء وكتابة المحتوى.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق