صحة

الغذاء الصحي والطريقة الأمثل لإتباع نظام غذائي صحي

قد يبدو إتباع نطام غذائي صحي للبعض أمرا صعباً, فمن المؤكد أن الكثير منا تعرض لصعوبات في محاولة إتباع حمية غذائية أو رجيم صحي معين في إحدى مراحل حياته محاولا الوصول لـ الغذاء الصحي في جميع وجباته, فالمطلوب تغيير نمط الحياة من الناحية التغذوية وليس فقط تناول وجبة معينة بدلا من وجبة أخرى, بل ما يجب عليك فعله هو تغيير عاداتك القديمة وإتباع عادات جديدة لترى نفسك أكثر صحة.

الصحة والغذاء مرتبطين إرتباط عميق، الغذاء الصحي يوفر لصاحبه إستفادة أكبر من الغذاء الصحي الذي يتناوله، إتباع نظام غذائي صحي ليس بالأمر الصعب مطلقا بل هو عادة تطلقها في حياتك كأي عادة أخرى، فإن كنت ترغب حقا بتنفيذ حمية غذائية أو رجيم صحي عليك الاستعداد لتنفيذ نظام جديد في نمط حياتك.

الغذاء الصحي والطريقة الأمثل لإتباع نظام غذائي صحي :-

التخطيط

أول و أهم خطوة في إتباع نظام غذائي صحي هو وضع خطة من خلال مفكرة صغيرة تتابع من خلالها وجباتك اليومية و مواعيدها و ما تحتويه من عناصر غذائية, بدون الإسراف بالتدقيق في التفاصيل الصغيرة حتى لا تمل سريعا!
هذه المرحلة الأولى ستحتاجها فقط في البداية للبقاء على المسار الصحيح حتى تتمكن من الجلوس بهدوء وعمل إختيارتك الصحيحة في نظامك الغذائي.

إستبدل طعامك

جهز لنفسك قائمة لجميع الأطعمة والمشروبات التي تستهلكها حاليا, و الأن فكر بالأطعمة والمشروبات التي يمكن أن تستبدلها بأخرى صحية تمثل الغذاء الصحي الذي عليك تناوله.
فمثلا, إستبدل الوجبات السريعة بوجبة نباتية.

إن كنت من محبي المشروبات السكرية, فإبحث في ثلاجات المتجر على عصائر بأقل محتوى للسكريات و السعرات الحرارية و إن كنت مدمنا على تناول المشروبات الغازبة, إبدأ في الهروب منها بتناول كوب من الماء مثلا كلما أردتها مما يُذهب عطشك.

الإتجاه للخضروات

تدريجياً, حاول إضافة خيارات صحية الى كل وجبة, بمعنى تعديل بسيط ولطيف لوجبتك بدون التقليل من كمية الوجبة التي تتناولها.
على سبيل المثال, عند تناولك الستيك, بدلا من إضافة المكرونة والجبنة معها, يمكنك تناول القرنبيط على البخار مع صلصة خفيفة.

الوجبات الخفيفة

لا حرج في تناول الوجبات السريعة فبالتأكيد يحتاجها الإنسان في أوقات معينة لضيق الوقت فلا تقلق من تناولها و لكن الاهم أن تختار أكلات منخفضة الدهون ولا تبتعد عن الحلويات تماما في بداية الطريق, بل ما عليك هو تقليلها حتى تتعود على ذلك.

مارس الرياضة

مع تغيير نظامك الغذائي, لا بد وأن تضع قدميك على الأرض و تبدأ في إتخاذ الرياضة و ممارسة التمارين أسلوب حياتي يومي لك و لجسمك, الرياضة عامل هام جدا ومحفز في أي نظام غذائي صحي لا تستعجل إبدأ بيوم او إثنين على الاقل اسبوعيا مارس فيهم الرياضة حتى تصل لمعدل 20-30 دقيقة يوميا لتكون على الطريق الصحيح, يمكنك المشي, الركض, ممارسة اليوجا في البيت أو حتى ممارسة بعض التمارين البسيطة التي تنشط الجسم كله, إقنع نفسك بالرياضة وفائدتها العظيمة لك ولبدنك و صحتك الجسدية و النفسية كذلك.

 

الخلاصة

إتباع نظام غذائي صحي قد يكون صعبا, ولكنه لا يجب أن يكون كذلك. كن صديق نفسك في ذلك و قل لنفسك دائما أنك ستجعله أسلوب حياه وليس شيئا مؤقتا, حاول أن تحب ما تقوم به وأنك تفعل ذلك لصحتك و لجسدك. الغذاء الصحي يعبر عن صحتك أنت! وقل لنفسك دائما أنك إن فشلت في تحقيق هكذا حلم في جسمك أنت, فـ في ماذا ستستطيع النجاح!

 

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق