هو و هي

كيفية التعامل مع الزوج الذي لا يحترم زوجته

الزوج القاسي الذي لا يقدر المرأة ولا يحترم مشاعرها

جاء الإسلام لينظم حياة الإنسان بمختلف ضروبها، فلم يترك بابًا إلا وقد طرقه وسيّره وفقًا للمنهج الإسلامي العظيم ومن بينها العلاقات البشرية، كعلاقة الزوج بزوجته؛ وجاء في الذكر الحكيم قوله تعالى: ﴿ وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ﴾ [الروم: 21]، فالدلالة في هذه الآية العظيمة وجوب السكينة والمودة والرحمة بين الزوجين، إلا أن هناك بعض الأشخاص يخرجون عن المألوف ويتجاوزون الطبيعة البشرية؛ فيعاملون الزوجات بطريقة لا يقبلها عقل بشري ولا دين سمّاوي، وفي هذا المقال سيتم التطرق إلى كيفية التعامل مع الزوج الذي لا يحترم زوجته.

الرجل القاسي مع زوجته

يتصف الزوج الذي لا يحترم زوجته عادةً بأنه قاسي القلب، إلا أنه لا بد للزوجة أن تحاول جاهدة الوقوف على الأسباب التي تجعل منه ذلك الرجل القاسي مع زوجته، وفي هذه الحالة يجب طرح سؤال مباشر عليه حول العيوب التي يراها فيها وتجعله قاسيًأ معها، وذلك بقصد تفاديها وتجنبها لعل أن يلين قلبه، فإن كان لا يرضيه شيئًا لا بد من وضع حد لهذا الأمر لضمان عدم تفاقم المشكلة أكثر.

أمثلة من تصرفات من الزوج الذي لا يحترم زوجته

  • الاستهزاء بالزوجة وجعلها محط سخرية أمام الأهل والأصدقاء.
  • الانتقاد اللا متناهي والمستمر على الدوام.
  • إبداء الإعجاب بالنساء الأخريات، وعدم الاعتراف بالإعجاب بالزوجة.
  • ممارسة العنف ضد الزوجة، كالضرب والشتم.
  • انعدام الشخصية تمامًا والانقياد لأوامر الأسرة، فتشعر المرأة بأنها ليس لها من يحميها.
  • استخدام الألفاظ البذيئة.
  • عدم منح الأسرة حيزًا من وقته وحياته الشخصية.

إقرأِ أيضاً: كيفية التعامل مع الزوج الذي يتجرأ و يهين زوجته ؟

كيفية التعامل مع الزوج الذي لا يحترم زوجته

تشهد المجتمعات الذكورية انتشارًا كبيرًا ووجودًا كبيرًا لذلك الرجل القاسي مع زوجته، وبالرغم من توجيه أصابع التجريم والإتهام إلى “العنف ضد المرأة” منذ مجيء الدين الإسلامي؛ إلا أن هذه المسألة ما زالت متفشية داخل أسوار البيوت والمجتمعات، وتتفاقم المشاكل مرةً تلو الأخرى ما بين إهانة وقسوة وعدم تقدير، ومن الجدير بالذكرِ أن مثل هذه التصرفات ما هي إلا طرق مسمومة للوصول إلى طريق مسدود قد ينبئ باحتمالية هدم منظومة الأسرة، ولا تأتي الخطوة الأخيرة إلا بعد إلحاق الدمار الشامل بالمرأة ببطءٍ شديد والتسبب بالجروح النفسية لها، ولذلك كان لا بد من التطرق إلى كيفية التعامل مع الزوج الذي يهين زوجته.

  • النقاش وعدم السكوت إطلاقًا، حيث يعتبر السكوت الخطوة الأولى في طريق الخطأ والتطاول أكثر، ولا بد من التوضيح أن السكوت في هذه الحالة الذي تعتبره المرأة بمثابةِ احترام أو طاعة أو حب ما هو إلا ضعف؛ فيدفع بالزوج المتعصب وسليط اللسان إلى التمادي أكثر وأكثر بأفعاله وأخطائه؛ مما يجعله يقتنع أنه على صواب، لذلك يستلزم الأمر وجوبًا بعدم تقبل الإهانة والرد بشكلٍ لائق يجعله يندم على فعلته، وتعريفه بالخطأ، بالإضافة إلى ضرورة توطيد أواصر النقاش بين الزوجين والاتفاق على ذلك منذ البداية.
  • اتخاذ مشورة أحد كبار السن في العائلة، حيث يعتبر الأب سواء من طرفه أو طرفها خير حكمين كما ورد في القرآن الكريم.
  • ضرورة وضع الحدود في التطاول خلال فترة الخطوبة، وذلك لوضع النقاط على الحروف قبل الدخول إلى القفص.
  • فتح سبل النقاش مع الزوج عندما يكون بحالة هدوء، وعدم تجديد المشكلة مرة أخرى؛ بل إيجاد طريقة لحلها.
  • مغادرة منزل الزوجية في حال إصرار الرجل على إهانة زوجته، فالحياة مع الزوج الذي لا يحترم زوجته أمرًا مؤذي نفسيًا للزوجة.

اقرأ أيضًا: الخلافات الزوجية وعلاجها

ماذا يريد الرجل الذي لا يقدر المرأة..؟

لا بد من إيصال فكرة إلى الرجل الذي لا يحترم زوجته بأن النساء لا ترغب بالرجل الخشن وطويل اللسان، بل على العكس تمامًا؛ فإنهن يرغبن بالرجل الحنون والقوي والحساس، ولا بد من التذكير بأن الرسول -صلى الله عليه وسلم- قد أمر بإكرام المرأة، فقال: «اسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ خَيْرًا».

هل يعلم الزوج الذي لا يحترم زوجته ومشاعرها نتيجة أفعاله..؟

ويوصف بأنه الشعور الأسوأ على الإطلاق بين المشاعر التي قد تشعر بها المرأة، حيث أن عدم التقدير من الزوج يشعرها بانعدام قيمة الواجبات التي تؤديها، فمن الملاحظ أن انعدام التقدير يهدم المنازل ويولد المشاكل بشكلٍ كبير، لذلك يستوجب على الرجل منح المرأة التقدير الكافي لتشجيعها على تمضية الحياة الزوجية دون كللٍ أو ملل.

شـاهد أيضاً..

فن التسامح بين الزوجين

طرق التعامل مع الزوج المهمل لزوجته

5 أشياء يمكنك تجربتها قبل إتخاذ قرار الإنفصال

أسباب إنشغال الزوج عن زوجته وكيفية التعامل معه 

الوسوم
اظهر المزيد

إيمان الحياري

من الأردن، خريجة تخصص نظم معلومات إدارية عام 2011م، خبرة 6 سنوات في إثراء وكتابة المحتوى.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق