صحة

التغذية السليمة والمتوازنة للمراهقين

التغذية السليمة أساس لأي عمل نقوم به في حياتنا، الشاب الناجح النشيط يدرك أن لكي يستطيع أن يقوم بالدراسة والعمل والاختلاط الاجتماعي بمن حوله يلزمه طاقة وحيوية يساعداه على ذلك، التغذية السليمة هي التي تعطيك هذه الحيوية!

سنتناول في هذه المقالة المجموعات الغذائية اللازمة في التغذية السليمة للمراهقين والمتطلبات الغذائية لهم، بالاضافة لكيفية تحسين التغذية بشكل عام للمراهقين..

المجموعات الغذائيّة

التغذية السليمة تشترط أحتواء الطعام على المجموعات الغذائية التالية ليؤمن الاحتياجات الضرورية للجسم:-

  • مجموعة أغذية الطاقة: وهي تمدّ الجسم بالطاقة اللازمة للقيام بنشاطاته.
  • مجموعة أغذية البناء وتجديد الخلايا: وتمدّ الجسم بالمواد اللازمة لبناء خلاياه ونموها إضافة إلى تجديد الخلايا.
  • مجموعة أغذية الوقاية (الفيتامينات والمعادن): تعطي الجسم القدرة على مقاومة الأمراض.

التغذية السليمة تكون بمحاولة الحصول على هذه المجموعات جميعها من خلال الوجبات المختلفة خلال اليوم.

المتطلّبات الغذائيّة

  • تزداد المتطلبات الغذائية نتيجة النمو البدني السريع عند المراهقين وذلك لتأمين حاجة الزيادة في الوزن والطول وتأمين النقص في المخزون من المغذيات.

وترتبط الزيادة في التغذية عند المراهقين بالعوامل التالية:-

  • العمر: عند بدء البلوغ وزيادة الطول بمراحل أخيرة من المراهقة.
  • الجنس: تحتاج المراهقات لمزيد من المغذيات بمقدار 10% مقارنة بالمراهق.
  • النشاط الرياضي وخاصة بالرياضة العنيفة (الجري – سباق الدراجات – السباحة – لعب الكرة – ألعاب القوى – ركوب الخيل)
  • الإصابة بالأمراض كالسل والطفيليات.
  • حالة الحمل خاصة بالأشهر الأخيرة من الحمل والستة أشهر الأولى من الرضاعة.
  • وجود عوز المغذيات الدقيقة ونقص المواد التالية: الحديد – اليود – فيتامين أ

يمكن تحسين تغذية المراهقين باتّباع السلوكيات التالية:-

  • تناول طعام كاف ومتوازن وفي أوقات محدّدة يحتوي كميات مناسبة من مختلف المجموعات الغذائية (البروتين– السكر– الدسم) والتي تؤمن احتياجات الجسم من الغذاء ( الطاقة – بناء الجسم ومنع الهدم في الخلايا– الوقاية من المرض) وأن يحتوي على ( الخبز والحبوب والبقول واللحوم والحليب ومشتقاته والفواكه والخضار).
  • الأخذ بالاعتبار ازدياد المتطلبات الغذائية للمراهقين نتيجة الزيادة في الوزن والطول.
  • تجنب الإسراف في التغذية خاصة الغنية بالسكريات والدهون.
  • التقليل من تناول الحلوى والوجبات الخفيفة بين الوجبات الرئيسية ولاسيما الوجبات السريعة.
  • التأكيد على تناول وجبة الإفطار الصباحية لأهميتها في تأمين الطاقة للقيام بالمهام اليومية، إضافة لأهميتها للتحصيل الدراسي بين طلاب المدارس.
  • استعمال بدائل السكر في حال الاستعداد للسمنة.
  • مكافحة عوز المغذيات الدقيقة و خاصة الحديد ( الحديد -اليود -فيتامين أ ).
  • ممارسة الرياضة البدنية بانتظام لحرق الزائد من السعرات الحرارية وتقوية العضلات ورشاقة الجسم.
  • إعداد الطعام وتقديمه وفق قواعد الصحة والسلامة، والالتزام بطبخ الأطعمة جداً التي تؤكل مطبوخة ونظافة الأدوات وغسل الخضار والفواكه التي تؤكل طازجة، وغلي الحليب قبل تناوله، وحفظ الطعام من التلوث.
  • تامين مياه نظيفة للشرب والاستعمال المنزلي.
  • مكافحة العدوى بالطفيليات.

خلاصة القول، التغذية السليمة أساس لنشاط الشباب وازدهارهم، في الوقت الذين يكونوا مندفعين نحو الحياه، يحتاج الجسم لـ التغذية السليمة ليساعدهم في الانطلاق بشكل أكثر حيوية!

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق