دنيا حواء
أخر الأخبار

إمكانية الحمل بعد سن الخمسين

الحمل بعد سن الخمسين

إمكانية الحمل بعد سن الخمسين

في هذا المقال سنذكر لكم معلومات عن الحمل بعد سن الخمسين ” أعراضه – أضراره – أمثلة لنساء حملن في سن الخمسين “.

أولاً : هل يمكن للمرأة أن تحمل بعد سن الخمسين أو سن اليأس ؟

نعم يمكنها.. حيث أنه في بعض الأحيان، لا يعني إنقطاع الطمث إنتهاء التبويض تماماً، فعلى الرغم من إنخفاض مستوى الخصوبة لدى المرأة إلا أنه يمكن للمرأة الحمل خلال هذه الفترة.

كما أنه تم إختراع تقنيات وعلاجات حديثة تساعد على تجديد الخصوبة لدى المرأة من جديد، تجعل من الممكن أن يحدث حمل بعد سن الخمسين.

فبعد ما وصل إليه العلم والطب الحديث، لم يعد هناك أي شيء مستحيل ويوجد العديد من الأمثلة لنساء حملن بعد سن الخمسين حتى بعد الإنخفاض الشديد لنسبة الخصوبة لديهن.

ولـــكن، على الرغم من إمكانية حدوث الحمل بعد سن الخمسين، إلا أن الأطباء لا ينصحون به. لذلك ستجدين صعوبة في الحصول على مساعدة طبيب لمساعدتك على الحمل في هذا العمر.

أعراض الحمل بعد سن الخمسين

تعتبر أعراض الحمل بعد سن الخمسين هي نفس أعراض الحمل في أي سن آخر ومنها ” الشعور بالدوار – فقدان الشهية أو الرغبة الكبيرة في تناول الطعام – الغثيان الصباحي – الرغبة في النوم أكثر من المعتاد خاصة بالنهار “.

نصائح للمرأة الحامل بعد سن الخمسين :

عليكِ الإهتمام بتناول الأطعمة الصحية كما أنه عليك الإهتمام بالحصول على قسط كبير من الراحة.

أيضاً عليكِ زيارة الطبيب بمجرد أن تتأكدين من حدوث حمل لتشخيص حالتك وإعطائك النصائح اللازمة حسب الحالة الصحية والتاريخ الطبي الخاصين بكِ.

عليكِ أيضاً الإلتزام بتناول الأدوية والمقويات والفيتامينات في مواعيدها حتى تستطيعين الحفاظ على صحتك وجسدك.

عليكِ الإلتزام بزيارة الطبيب بشكل دوري على الأقل مرة أسبوعياً حتى تطمئنين على صحتك وصحة مولودك.

كما أن عليكِ القيام بجميع التحاليل والإختبارات اللازمة في مواعيدها للإطمئنان على حالة جنينك.

ماهي أضرار الحمل في سن الخمسين :

إزدياد فرصة عدم نمو الجنين بشكل طبيعي داخل الرحم حيث أن الرحم لم يعد مؤهل لإستقبال جنين بعد هذا السن.

إزدياد فرصة موت الجنين داخل الرحم قبل إتمامه مدة الحمل ال 9 أشهر أو ولادته ميتاً.

إزدياد فرصة تعرض الجنين لتشوهات في الشكل أو الكروموسومات أو الأعصاب مثل ” متلازمة داون “.

إزدياد إحتمال أن تصاب الأم بسكر الحمل وقد تستمر إصابتها به إلى ما بعد الولادة.

إزدياد إحتمال حدوث مضاعفات للأم تؤثر سلباً على الكبد والكلى والعيون.

إزدياد فرصة تعرض الحامل لتسمم الحمل بسبب إرتفاع ضغط الدم المستمر خلال فترة الحمل.

إزدياد تعب الحامل ومعاناتها أكثر من أي حامل في أعمار أصغر من ذلك.

إزدياد إحتمال إصابة الحامل بتصلب شرايين بسبب صعوبة تدفق الدورة الدموية بشكل طبيعي خلال فترة الحمل.

ولذلك.. لا ننصح بالتفكير بالحمل في هذه المرحلة العمرية، وننصحك بمراجعة طبيبك الخاص في حالة لديك أي أفكار أو نوايا للحمل- للتأكد من جميع ما ذكرناه في هذه المقالة.

شـاهدِ أيضاً..

الولادة المبكرة: معلومات هامة لكل حامل

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق