اللغة العربية

أمثلة على كان واخواتها مع الإعراب

أمثلة على كان واخواتها مع الإعراب

الاستشهاد بمجموعة متنوعة من أمثلة على كان واخواتها مع الإعراب له دور فعال في تطبيق القاعدة التي تناولناها بالشرح والتحليل الدرس الماضي، دعونا نثبت فهم ما درسناه.

أمثلة على كان واخواتها مع الإعراب من القران

  • ” وكان ربك قديرًا “.
و استئنافية مبنية على الفتح لا محل له من الإعراب.
كان فعل ماضٍ ناقص ناسخ مبني على الفتح.
ربك
رب: لفظ الجلالة اسم كان مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
ك: كاف الخطاب ضمير مبني على الفتح لا محل لها من الإعراب.
قديرًا خبر كان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
  • ” ما دمت حيًّا “:
ما مصدرية مبنية على السكون لا محل لها من الإعراب.
دمت
فعل ماضٍ ناقص ناسخ مبني على السكون؛ لاتصاله بتاء الفاعل المتحركة للمتكلم.
التاء ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع اسم ما دام.
حيًّا خبر ما دام منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
  • لن نبرح عليه عاكفين “:
لن أداة نصب للفعل المضارع تفيد النفي، مبنية على السكون لا محل لها من الإعراب.
نبرح

فعل مضارع ناقص ناسخ منصوب بـ ( لن ) وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

واسمها ضمير مستتر مبني تقديره ( نحن ).

عليه

حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب.

والهاء ضمير متصل مبني على الكسر في محل جر اسم مجرور.

عاكفين خبر نبرح منصوب وعلامة نصبه الياء؛ لأنه جمع مذكر سالم.
  • وكن من الساجدين:
الواو عاطفة جمل مبنية على الفتح لا محل لها من الإعراب.
كن

فعل أمر ناقص ناسخ مبني على السكون.

واسم كن ضمير مستتر تقديره ( أنت ) في محل رفع.

من حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
الساجدين

اسم مجرور بـ ( من ) وعلامة جره الكسرة الظاهرة.

وشبه الجملة ( من الساجدين ) في محل نصب خبر كن.

إقرأ أيضًا: إعراب الفعل المضارع المرفوع، بالأمثلة التوضيحية

جمل على كان واخواتها مع الاعراب

  • أضحت السماء صافيةً:

أضحى: فعل ماضٍ ناقص ناسخ مبني على الفتح المقدر.

التاء: علامة للتأنيث مبنية على السكون، لا محل لها من الإعراب.

السماء: اسم أضحى مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

صافية: خبر أضحى منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

  • ما زال الجو يمطر:

ما: حرف نفي مبني على السكون، لا محل له من الإعراب.

زال: فعل ماضٍ ناقص ناسخ مبني على الفتح.

الجو: اسم ما زال مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

يمطر: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

الفاعل: ضمير مستتر مبني تقديره ( هو ).

  • ليس سواءً نافعٌ ومضر:

ليس: فعل ماضٍ جامد ناقص ناسخ مبني على الفتح لا محل له من الإعراب.

سواءً: خبر ليس مقدم منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

نافع: اسم ليس مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

الواو: حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب.

جهول: معطوف مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

  • كن قويًّا لأجلك.

كن: فعل أمر ناقص ناسخ مبني على السكون.

اسم كن: ضمير مستتر مبني تقديره ( أنت ) في محل رفع اسم كن.

قويًّا: خبر كن منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

اللام: حرف جر مبني على الكسر، لا محل له من الإعراب.

أجل: اسم مجرور بـ ( ل ) وعلامة جره الكسرة الظاهرة.

الكاف: كاف الخطاب ضمير متصل مبني على الفتح، في محل جر مضاف إليه.

  • أمسى الغلام في بيت صديقه:

أمسى: فعل ماضٍ ناقص ناسخ مبني على السكون.

الغلام: اسم أمسى مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

في: حرف جر مبني على السكون، لا محل له من الإعراب.

بيت: اسم مجرور بـ ( في ) وعلامة جره الكسرة الظاهرة.

صديقه: مضاف إليه أول مجرور بالإضافة، وعلامة جره الكسرة الظاهرة.

والهاء ضمير متصل مبني على الكسر، في محل جر مضاف إليه ثانٍ.

وشبه الجملة ( في بيت صديقه ) مبني في محل نصب خبر أمسى.

كان واخواتها تمارين

  • لا تكن كذابًا:

لا: أداة نهي وجزم للفعل المضارع، مبنية على السكون، لا محل لها من الإعراب.

تكن: فعل مضارع ناقص ناسخ مجزوم بـ ( لا ) وعلامة جزمه السكون.

اسم تكن: ضمير مستتر مبني تقديره ( أنت ) في محل رفع اسم تكن.

كذابًا: خبر تكن منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

فيما يلي مجموعة متنوعة من التمارين يمكنكم تطبيق ما سبق شرحه عليها؛ لتثبيت القاعدة:

  • ما كان ربك نسيًا.
  • وكان الله بكل شيء عليمًا.
  • ليس العلم في الكراس.
  • تعلم ما زلت حيًا.
  • لا تيأس وكن طموحًا.
  • أضحت الحياة يعوقها الخلل.
  • ما فتئ الزمان يدور.
  • أمسيت وأنا في حالٍ لا بأس بها.
  • ظللت مع صديقي حتى المساء.

تناولنا أمثلة على كان واخواتها مع الإعراب يمكنكم التطبيق من خلالها على درس كان وأخواتها، عسى أن تعم الفائدة.

شـاهد أيضًا..

أمثلة على كان واخواتها من الشعر رائع جدا

تعلم كيفية إعراب حروف العطف مع أمثلة

اظهر المزيد

إيناس خالد عبد العظيم

كاتبة صحفية، ومدققة لغوية، حاصلة على: ليسانس اللغة العربية، وآدابها، والشريعة الإسلامية، كلية دار العلوم، جامعة القاهرة، شغوفة بالقراءة، والكتابة، والتدوين الإلكتروني. يروق إليَّ: " اعرف شيئًا عن كل شيء، واعرف كل شيءٍ عن شيء ".
زر الذهاب إلى الأعلى