منوعات

أغرب الانفجارات التي حدثت في العالم

أغرب الانفجارات التي حدثت في العالم

شهد العالم منذ فجر التاريخ عددًا ضخمًا من الانفجارات، ومن المتعارف عليه أنها تترك رعبًا وخوفًا شديدًا في نفوس البشرية عند وقوعها، وتتنوع الانفجارات ما بين طبيعية وأخرى من صنع الإنسان وغيرها، وفي هذا المقال سيتم استعراض مجموعة من أغرب الانفجارات في العالم وأقواها على الإطلاق.

أغرب الانفجارات في العالم (البشرية)

إنفجار هاليفاكس (Halifax Explosion)

أغرب الانفجارات في العالم انفجار هاليفاكس

من أغرب الانفجارات في العالم وأضخمها، شهد العالم في سنة 1917م انفجارًا ضخمًا بين سفينة فرنسية مثقلة بمتفجرات الحرب العالمية الأولى نتيجة اصطدامها بسفينة بلجيكية عن طريق الخطأ في ميناء “هاليفاكس”، ومن أهم المعلومات حول هذا الانفجار:

  • تعتبر قوة الانفجار المترتبة على ذلك الحادث بمثابةِ القوة الأضخم على الإطلاق بين الانفجارات من صنع الإنسان.
  • تعادل قوة هذا الانفجار نحو 3 كيلو طن من مادة TNT المتفجرة.
  • تصاعدت أعمدة الدخان الأبيض لارتفاعٍ يتجاوز 20000 قدم/ أي ما يعادل 6100 متر فوق المنطقة.
  • تجاوز وصول أدخنة الانفجار إلى أكثر من 2 كيلو متر بعد تسونامي.
  • تسبب الانفجار بمقتل 2000 شخص على الأقل، بينما أصيب 9000 شخص.
  • يصنف انفجار “هاليفاكس” بأنه الانفجار الاصطناعي الأكبر عالميًا.

كارثة تشيرنوبل (Chernobyl)

كارثة “تشيرنوبل” ليست فقط أغرب الانفجارات في العالم فحسب؛ بل أنها أيضًا من ضم الأسوأ في التاريخ بأسره لما خلفته من أضرار جسيمة، ومن أهم المعلومات حول هذا الانفجار:

  • شهدت أوكرانيا في سنة 1986م انفجارًا عظيمًا للمفاعل النووي في منطقةِ “تشير نوبل”، ووصل إلى مناطق من الاتحاد السوفييتي.
  • سُجّلت كارثة “تشير نوبل” كأسوأ انفجار نووي في التاريخ، وذلك نتيجة انفجار غطاء تبلغ قوته 2000 طن مقابل المفاعل.
  • ترتب على كارثة “تشيرنوبل” سقوط أعمدة إشعاعية مريبة بقوةٍ تجاوزت قوة قنبلة هيروشيما بنحوِ 400 مرة.
  • نجم عن كارثة تشير نوبل تلوث بيئي في أوروبا امتد إلى مئات الكيلومترات.
  • أصيب نحو 600 ألف شخص بالإشعاعات النووية بجرعاتٍ عالية جدًا، لذلك فإنه أغرب الانفجارات في العالم وأشرسها.
  • إخلاء أعداد كبيرة من السكان من المناطق التي بلغها التلوث، وتجاوز عدد النازحين 350 ألف نسمة.

إنفجار ترينتي (Trinity Blast)

في سنة 1945م شهد العالم واحدًا من أغرب الانفجارات في العالم كاملًا؛ حيث انفجرت أول قنبلة ذرية على مر التاريخ، وكانت هذه القنبلة تعرف باسم “The gadget“، وفيما يتعلق بالمعلومات حول هذا الانفجار:

  • وقع الانفجار في مدينة “ترينتي” على مقربةٍ من الأموغوردو في النواحي الشمالية من البحر الأبيض المتوسط.
  • قُدّرت قوة الانفجار بأنها أضعاف انفجار 20 كيلو طن من مادة TNT المتفجرة.
  • تشير تقديرات العلماء إلى أن أهالي “نيو مكسيكو” قد واجهوا الإشعاعات النووية آلاف المرات.

إنفجار تونغوسكا (Tunguska Explosion)

اغرب الانفجارات في العالم

  • انفجار من أغرب الانفجارات في العالم التي تركت أثارًا كارثية في المناطق المحيطة.
  • انفجار وقع على ضفافِ نهرِ Reka Podkamennaya Tunguska في روسيا سنة 1908م.
  • الأثار المترتبة على الانفجار جسيمة جدًا؛ إذ ألحق الدمار والأضرار بأراضٍ بلغت مساحتها 2000 كيلو متر مربع من مساحةِ غابات سيبيريا، وتوازي هذه المساحة تقريبًا مساحة مدينة طوكيو اليابانية.
  • الاعتقادات السائدة حول الانفجار كانت تدور حول حدوث انفجار كوني من أحد الكويكبات أو المذنبات، وقد سادت أراء بأن قطر المذنب أو الكويكب لا يقل عن 20 متر على الأقل.
  • قوة الانفجار تجاوزت 185 ألف طن متري، أي ما يوازي أضعاف الأثر الكارثي المترتب على التايتنك بسبعةِ أضعاف.
  • تجاوز قوة الانفجار الناجمة قوة انفجار 4 ملايين طن من مادة TNT، وبقوةٍ أشرس من قنبلة هيروشيما بنحو 250 مرة.

أغرب الانفجارات في العالم (طبيعية)

ثوران جبل تامبورا (Mount Tambora)

أغرب الانفجارات في العالم

  • من أغرب الانفجارات في العالم وإندونيسيا، انفجارٌ وقع في سنة 1815م في جبلِ “تامبورا”.
  • يعتبر ثوران جبل تامبورا الثوران البركاني الأضخم والأكبر في التاريخ كاملًا، حيث بلغت قوة الانفجار نحو 1000 ميغا طن من مادة TNT المتفجرة.
  • تناثرت مواد منصهرة بلغت كميتها التقديرية نحو 140 مليار طن على الأقل.
  • لقي نحو 71000 شخص على الأقل مصرعهم نتيجة هذا الانفجار المريب في جزيرة “سومباوا ولومبوك” المحيطة بالجبل.
  • ترك الرماد والدخان المتصاعد من ثوران جبل تامبورا أثرًا سلبيًا على المنطقة؛ فأحدث تغييرًا في المناخ العالمي.
  • تعتبر سنة 1816م غريبة جدًا؛ حيث لم يأتِ فصل الصيف عليها نتيجة تساقط وتراكم الثلوج في كل من نيويورك وألباني خلال شهر يونيو، بالإضافة إلى تدفق نهر جليدي في ربوع بنسلفانيا.
  • تسبب الأمر بانتشار الجوع والفقر في مناطق عديدة أفضت إلى مقتل الآلاف.

إنقراض العصر الطباشيري الثلاثي (K-T Extinction Impact Event)

أغرب الانفجارات في العالم

انفجار لم يأتِ به التاريخ بعد؛ حيث تسبب هذا الانفجار بالقضاءِ على ما يفوق نصف الكائنات الحية الموجودة فوق الأرض منذ أكثر من 65 مليون سنة، وترتب على ذلك انتهاء عصر الديناصورات تمامًا، ومن أهم المعلومات حول ذلك:

  • تعدُد الأراء حول وجود أزمة بيئية مر بها كوكب الأرض قبل حدوث انقراض العصر الطباشيري.
  • توجه الأنظار إلى وجود أمر ما خفي تسبب باندثار وانقراض الديناصورات بمسافةٍ لا تتعدى 10 كيلو متر عن الأرض.
  • احتمالية وقوع انفجار قوي جدًا بقوةٍ تصل إلى 10 آلاف جيجا طن من مادة TNT.
  • الانفجار المصنف ضمن أغرب الانفجارات في العالم قد ترك غبارًا يعم العالم كاملًا، كما اندلعت العواصف النارية التي أحدثت تسونامي يتجاوز ارتفاعه لآلاف الأقدام على الأقل.
  • تتمحور الاحتمالات والشكوك بوقوع الانفجار في الحفرة القابعة فوق سواحل المكسيك حيث تشيككسولوب.

إنفجار شوميكار-ليفي 9

لا يعتبر هذا الحدث بأنه أغرب الانفجارات في العالم فحسب؛ بل أنه أيضًا أكبر حادث تصادم للكرات النارية في التاريخ، وقد جاء في الحادثة ما يلي:

  • حدوث اصطدام شديد البأس بين كوكب المشتري والمذنب شوميكر-ليفي 9.
  • الحادث أفضى إلى حدوث انسحابٍ للجاذبية من المشتري وبالتالي تدمير مدوي للمذنب، وقد بلغت مساحة الانفجار 3 كيلو متر، أما الارتفاع فقد وصل إلى 60 كيلو متر.
  • الكرة النارية المتشكلة على هامش هذا الانفجار قد بلغ ارتفاعها إلى 3000 كيلو متر فوق سطح “سحب جوفيان” إلى جانب سيادةِ سحابة سوداء مظلمة عملاقة تمتد مساحتها إلى 12 ألف كيلو متر.
  • مقدار الانقجار وقوته يساوي قوة انفجار 6000 جيجا طن من مادة TNT.

إنفجار بركان “آيجن”

انفجار من أغرب الانفجارات في العالم وقع في الجهةِ الشرقية من جزيرة جاوا الإندونيسية، حيث يدرج ضمن قائمة أغرب البراكين حول العالم نظرًا لإطلاقه حممًا زرقاء اللون من وقتٍ لآخر، ولجأت الحكومة الإندونيسية إلى اتخاذِ قرار الإخلاء للمناطق المحيطة في الانفجار تمامًا، وذلك تفاديًا لوقوع الأخطار عليهم وتأثرهم بها نتيجة إطلاق الحككم الكبرينية شديدة السمية من البركان، وتتجاوز ارتفاعات الحمم الملتهبة المنطلقة لأكثر من 2799 متر.

أغرب الانفجارات في العالم (كوارث طبيعية)

إعصار النار

  • كارثة مرعبة للغاية شهدتها مدينة طوكيو اليابانية سنة 1923م.
  • كارثة طبيعية ألحق حريقًا هائلًا التهم مساحات شاسعة، وقد نجم الإعصار الناري نتيجة اندلاع حريق بالتزامنِ مع حدوث إعصارٍ قوي.
  • طوكيو من المدن التي شهدت رعبًا شديدًا في تلك الفترة نتيجة اجتياح القمع الناري لمختلف أرجائها، ونتج عن أغرب الانفجارات في العالم من هذا النوع مقتل 38 ألف نسمة في غضونِ ربع ساعة فقط.
  • الإعصار الناري كان سببًا حقيقيًا في إلحاق الدمار الشامل في مدينة هيفوكوشو-آتو.

الميجا تسونامي

أغرب الانفجارات في العالم

نوع من أنواع التسونامي الخارقة للعادة؛ وذلك لعلو أمواجه أضعاف علو الأمواج الاعتيادية بكثير، وفي تفاصيل حدوث هذه الكارثة فقد عاشت المنطقة المحيطة في خليج ليتويا في ألاسكا حالة من الرعب والذعر نتيجة رصدِ أكبر موجات مائية وأضخمها في التاريخ؛ وكان ذلك في اليوم التاسع من شهر يوليو سنة 1958م، وتعد هذه الموجات هي الأعلى على مر التاريخ ولم يأتِ مثلها حتى الوقت الراهن.

تشير المعلومات إلى أن زلزال ضرب الألسكا ترتب عنه انهيارت أرضية تسببت باتبلاع بحيرة جليدية ضخمة في الألسكا؛ فنجم عن ذلك موجة تسونامي غير مسبوقة تجاوز ارتفاعها 524 متر لتكون بذلك أعلى من ناطحات السحاب المرتفعة إلى 300 قدم، وتعددت الموجات الضخمة ليصل علوها لنحو 600 متر كاملة.

عاصفة الغبار

أغرب الانفجارات في العالم

  • وقعت هذه الأزمة “عاصفة الغبار” بين 1930-1940م في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • نشأت العاصفة نتيجة مرور المنطقة بحالةٍ من الجفاف الشديد للتربة؛ فتشكلت عاصفة ترابية، وقد ساعد المناخ الحار في تلك الفترة على تفاقم المشكلة.
  • حُجِبت الرؤية تمامًا؛ فلم يكن بالإمكان الرؤية لأبعد من متر واحد وخاصةً في تكساس وأوكلاهوما، بالإضافة إلى المناطق القريبة من نيو ماكسيكو ومناطق كولورادو وكنساس.
  • حملت العاصفة تسمية “العاصفة السوداء”، أما اليوم الذي وقعت به فقد سميت بيوم الأحد الأسود.

إنفجار تونجوسكا

حادثة شديدة الغرابة والرعب أيضًا، فقد عاش العالم كاملًا حالة من الرعب نتيجة إضاءة السماء في اليوم الثلاثين من شهر يونيو سنة 1908م في بودكمينيا تونجوسكا الواقعة في منطقة سيبيريا في دولةِ روسيا، وقد تحولت السماء إلى بيضاء تمامًا لدرجة عدم التمكن من الرؤية نهائيًا، سمع العالم كاملًا دوي الانفجار الذي صنف من أغرب الانفجارات في العالم كاملًا، وقد بلغت شدة الانفجار ما يوزاي انفجار 10 قنابل ذرية معًا كتلك المنفجرة في هيروشيما، وقد ترتب على هذا الحدث اقتلاع الأشجار بمساحاتٍ تجاوزت 500 ألف فدان، ومقتل أعداد غفيرة من السكان حتى بعدِ 40 ميل عن الانفجار، كما تعطلت أجهزة رصد الزلازل والطقس في تلك الفترة، وقد وجهت أصابع الاتهام إلى سقوط نيزك ملتهب واصطدامه مباشرةً مع الغلاف الجوي.

المراجع: 1 2 3

شـاهد أيضاً..

تيتانيك، حقائق مثيرة عن فيلم تيتانيك

الوسوم
اظهر المزيد

إيمان الحياري

من الأردن، خريجة تخصص نظم معلومات إدارية عام 2011م، خبرة 6 سنوات في إثراء وكتابة المحتوى.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق