تغذية وصحةفيروس كورونا

أشهر أعراض فيروس كورونا عند الأطفال – إحمي طفلك

اعراض كورونا للاطفال

أدى الانتشار الواسع لفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» إلى حالة من الهلع في العالم أجمع، وصل الحال إلى قيام أغلب الدول التي أصابها هذا الوباء في العالم إلى تعطيل الدراسة في المدارس والجامعات؛ حتى لا ينتشر الوباء بشكل أكبر؛ لذا كان من المهم تخصيص هذا المقال عن أعراض فيروس كورونا عند الأطفال وكيفية الوقاية منه.

ما هو فيروس «كوفيد 19»؟

فيروس «كوفيد 19» هو أحد الأمراض المعدية التي يسببها فيروس كورونا، وفيروسات كورونا هي فصيلة كبيرة من الفيروسات التي قد تسبب المرض للحيوانات والإنسان، ومن المعروف أنها تتسبب في حالات عدوى الجهاز التنفسي عند البشر، والتي تتراوح شدتها من نزلات البرد العادية وحتى الأمراض الأشد خطورة مثل متلازمة الشرق الأوسط التنفسية ومرض السارس، ولم يكن مرض فيروس «كوفيد 19» معروفًا قبل انتشاره في مدينة ووهان الصينية في ديسمبر 2019م.

لمعرفة المزيد عن فيروس كورونا المستجد: سؤال وجواب عن فيروس كورونا المستجد

أعراض فيروس كورونا عند الأطفال

يتساءل الكثير من الأباء والأمهات عن مدى خطورة فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» على الأطفال، خاصة الصغار منهم؛ لأنهم لا يستطيعون وقاية أنفسهم دون مساعدة ومتابعة من الوالدين، وهنا نوضح أعراض فيروس كورونا عند الأطفال والوقاية منه، في شكل أسئلة وإجابتها…

-إلى أي مدى يصل خطر إصابة الأطفال بفيروس «كوفيد 19»؟

بالاستناد إلى الأدلة العلمية المتاحة، حتى هذه اللحظة، فلا يبدو أن الأطفال مهددون بشكل كبير للتعرض للإصابة بفيروس كورونا المستجد مقارنة بالبالغين.

فعلى الرغم من أن بعض الرضع والأطفال قد أصيبوا بالفعل بفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، لكن، حتى الآن، يشكل البالغون معظم الحالات المصابة بهذا الوباء.

-هل تختلف أعراض الأطفال المصابين بفيروس كورونا عن البالغين؟ 

من الأسئلة الهامة التي تشغل بال الكثير هو إلى أي مدى تختلف أعراض فيروس كورونا عند الأطفال عن غيرهم من البالغين، والحقيقة أنه لا يوجد اختلاف في أعراض فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» عند الأطفال والبالغين، لكننا سنشير إلى بعض الملاحظات المفيدة فيما يلي:

  • يعاني الأطفال المصابون بفيروس كورونا المستجد ببعض الأعراض الخفيفة بشكل عام.
  • الأعراض التي يشعر بها الأطفال المصابون بهذا الفيروس تشبه إلى حد كبير أعراض نزلات البرد.
  • من هذه الأعراض الشعور بالحمى وسيلان الأنف والسعال، كما يصاب البعض بالقيء والإسهال.

-كيف يمكننا وقاية أطفالنا من الفيروس؟

يجب تشجيعهم على القيام ببعض الإجراءات الوقائية التي تحد من انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، هذه الإجراءات لا تختلف كثيرًا عن أي إجراءات يقوم بها عامة الناس، ومن بين هذه الإجراءات ما يلي:

  • غسل وتنظيف اليدين باستخدام الماء والصابون أو معقم اليدين الذي يحتوي على الكحول.
  • تجنب التعامل المباشر مع المرضى، خاصة عند السعال أو العطس.
  • تنظيف وتطهير الأسطح التي يتم لمسها بشكل كثيف يوميًا في المنزل، على سبيل المثال الطاولات والكراسي ذات الظهر الصلب ومقابض الأبواب والنوافذ ومفاتيح الإضاءة وأجهزة التحكم عن بعد والمكاتب والمراحيض والأحواض.
  • المواد القابلة للغسيل بما فيها الألعاب والعرائس، وذلك حسب اقتضاء الحاجة وبالتعليمات المناسبة بحسب الشركة المصنعة.

-هل يجب على الأطفال ارتداء الأقنعة الوقائية؟

لا، إذا كان الطفل بصحة جيدة فهو لا يحتاج إلى ارتداء قناع للوجه، لكن الأشخاص الذين يعانون من بعض أعراض الفيروس، أو أولئك الذين يقدمون الرعاية الصحية للمرضى هم فقط الذين يجب عليهم ارتداء الأقنعة الوقائية.

ختامًا، تناولنا في هذا المقال معلومات هامة حول أعراض فيروس كورونا عند الأطفال وطرق الوقاية منها، كل الأماني بالشفاء العاجل لكل المرضى في كل مكان.

المصدر: Frequently Asked Questions – COVID-19 and Children

اظهر المزيد

فهد أبوعميرة

كاتب مصري، درست الصحافة بجامعة الإسكندرية شمالي مصر، وكاتب محتوى في عدد من المواقع العربية، وأؤمن أن الكتّاب أطباء بالكلمة وأن القراء يجدون علاجهم في محابرنا.
زر الذهاب إلى الأعلى