تنمية بشرية

أعراض إدمان الفيسبوك ومخاطره المتوقعة

إدمان الفيسبوك

ظاهرة إدمان الفيسبوك

تمكنت مواقع التواصل الإجتماعي من اجتياح حياتنا بشكل ملحوظ في السنوات القليلة الماضية، حتى بلغ الأمر الإدمان عليها وعدم القدرة على الاستغناء عنها، وتعتبر ظاهرة إدمان الفيسبوك هي الأكثر شيوعًا بين مختلف الفئات العمرية؛ فلم يعد يقتصر الأمر على الفئة الشبابية أو المراهقين فحسب، بل أصبح كبار العمر أيضًا يرتادون هذه المواقع، وقد يعتقد كل منا أنه ليس المقصود بالكلام بإدمانه على الفيسبوك؛ ولكن لتعرف فيما إذا كنت مقصودًا من هذا الكلام، تعرّف على أعراض إدمان الفيسبوك ومخاطره، ويمكن تعريف إدمان الفيسبوك بأنه ظاهرة سائدة الشيوع تتمثل باعتياد مستخدم ما للفيسبوك على استخدامه كأسلوب لإقامة العلاقات الإنسانية الافتراضية مع مستخدمي الفيسبوك الافتراضيين أيضًا لعددٍ من الساعات يوميًا؛ فيصبح استخدام الفيسبوك جزء لا يتجزأ من النشاطات اليومية، ويترتب على ذلك ظهور أعراض إدمان الفيسبوك على هذه الشخصيات؛ وبالتالي العودة بالمخاطر والمضاعفات.

إقرأ: معلومات خطيرة عن المخدرات الرقمية

أسباب إدمان الفيسبوك

تقف الكثير من الأسباب التي تزّج بالإنسان إلى إدمان الفيسبوك دون أن يشعر، ومنها:

  • وقت الفراغ، يعتبر وقت الفراغ المحرض الأول والأقوى على استخدام الفيسبوك بإفراط.
  • طبيعة الشخصية، تؤثر طبيعة شخص مستخدم الفيسبوك على مدى إدمانه؛ فإن كان إنطوائيًا عاجزًا عن إقامة علاقات طبيعية في أرض الواقع يصبح أكثر تعلقًا وإدمانًا على الفيسبوك؛ حيث يجد منه المنفذ الأفضل في إقامة علاقات صداقة تسد النقص وتعيد إليه الثقة بنفسه.
  • الصدمات النفسية والاضطرابات النفسية، يقع الإنسان في حياته اليومية بالكثير من المتاعب والمشاكل التي ترهق كاهله؛ فيلجأ إلى مواقع التواصل الإجتماعي في محاولة لنسيان هذه المشاكل والغوص في أعماق العالم الافتراضي، إلا أن ذلك قد يكون مجديًا في البداية إلا أنه يتحول فيما بعد إلى مشكلة بحد ذاتها تتمثل بظهور أعراض إدمان الفيسبوك.
  • إدمان الألعاب التي يقدمها موقع التواصل الإجتماعي الفيسبوك، فقد تكون أحد المنافذ الموصلة إلى حد الإدمان.
  • التفكك الأسري، أصبح الفيسبوك ومنصات التواصل الإجتماعي في الآونة الأخير ملاذًا لضحايا التفكك الأسري، فيهربون من الجحيم الأسري إلى عالم افتراضي يبعدهم كل البعد عن واقعهم المرير.

أعراض إدمان الفيسبوك

من أبرز أعراض إدمان الفيسبوك التي تظهر بشكلٍ جلي على روّاد مواقع التواصل الإجتماعي:

  • قضاء وقت وساعات طويلة في استخدام الفيسبوك مع الشعور بعدم الإشباع باستخدامه.
  • فرط التعليقات والدردشات وإقامة العلاقات والألعاب عبر الفيسبوك، فيصبح مهووسًا باستخدام خدمات هذا الموقع .
  • الرغبة الملحة بالعودة إلى فتح الفيسبوك مرارًا وتكرارًا، وقضاء وقت طويل في كل مرة.
  • إهمال الواجبات الأسرية والاجتماعية بالرغم من التفاعل الشديد على الفيسبوك.
  • فشل المحاولات في التخلي عن الفيسبوك أو حتى تقليل ساعات الاستخدام.
  • التوتر والضيق في حال الابتعاد عن الفيسبوك أو انقطاع السبل في الدخول إليه.
  • فرط التفكير في الفيسبوك وتمحور الحديث حوله.

اقرأ أيضًا: 6 أشياء يجب على إنطوائي التعامل معها سرًا

مخاطر إدمان الفيسبوك

بعد التعرف على أعراض إدمان الفيسبوك، لا بد من التطرق إلى المخاطر المترتبة على هذه الآفة التي اجتاحت منازلنا في الآونة الأخيرة، ومنها:

  • مضاعفات جسدية كاحمرار العيون والإجهاد البصري.
  • اضطراب جودة النوم والسهر لساعات متأخرة.
  • انعدام النشاط الحركي.
  • ألم شديد في الرقبة والكتفين والظهر.
  • الإمساك والبواسير إثر الجلوس الطويل.
  • العصبية والتوتر في حال انقطاع شبكة الإنترنت.
  • الوحدة والإنطوائية.
  • الفضول والأنانية.
  • تجاهل الهوايات وإهمالها.
  • تزعزع العلاقات العائلية.
  • التخلي عن العادات والتقاليد والتشبث بعادات دخيلة.
  • ألم في الأيدي والأعصاب.
  • التعرض للاضطرابات النفسية والمزاجية.
  • التعرف على أهل الشر، بالرغم من احتمالية التعرف على أهل الخير أيضًا.

شـاهد أيضاً..

كيفية حذف حساب فيسبوك

كيفية التخلص من إدمان الفيسبوك

مخاطر الإنترنت عامةً على الشباب

حقيقة الأبراج علمياً، وهل هي دجل؟

الوسوم
اظهر المزيد

إيمان الحياري

من الأردن، خريجة تخصص نظم معلومات إدارية عام 2011م، خبرة 6 سنوات في إثراء وكتابة المحتوى.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق