هو و هي

أسباب فشل العلاقات العاطفية بين الرجل والمرأة

فشل العلاقات العاطفية

كثيرًا ما يتساءل البعض عن الأسباب التي أدت إلى فشل علاقاتهم العاطفية بالآخرين، وقد يغفل البعض أسباب هامة جدًا يؤدي وجودها إلى فشل تلك العلاقات؛ لذا خصصنا هذا الموضوع لتناول مجموعة من أبرز أسباب فشل العلاقات العاطفية ونهايتها.

أسباب فشل العلاقات العاطفية

هناك مجموعة كبيرة من الأمور الذي إذا وُجدت في أي علاقة عاطفية فإنها جديرة بأن تتسبب في فشل تلك العلاقة، وهنا سنحاول ذكر مجموعة من أسباب فشل العلاقات العاطفية بين الرجل والمرأة:

  • الاختلاف الثقافي بين الطرفين

الحب يجب أن يقوم في الأساس على مجموعة من المبادئ المشتركة بين الطرفين،

أهم تلك المبادئ هو وجود تقارب في الفكر والثقافة العامة لدى الرجل والمرأة، حتى لا يشعر أحد الطرفين أن هناك مسافة كبيرة بينه وبين الشخص الآخر؛ لذا عند دخولك في علاقة عاطفية يجب أن تتأكد من وجود تقارب في الفكر والثقافة بينكما.

  • عدم الاهتمام بالطرف الآخر

غياب الاهتمام يقتل أي مشاعر إنسانية نقية مهما كانت عميقة، فكثيرًا ما نرى علاقات قوية لكنها تنتهي بشكل مفاجئ لنا، لكن إذا بحثت عن أسباب نهايتها ستجد أنه نتج عن تراكم مواقف تدل على عدم اهتمام أحد الطرفين بالآخر مما أدى لقتل كل المشاعر بينهما تدريجيًا، ولهذا السبب كان الإهمال من أبرز أسباب فشل العلاقات العاطفية بين الرجل والمرأة.

  • المقارنات مع الآخرين

إذا أردت السعادة في حياتك بشكل عام حاول دائمًا أن تتجنب النظر إلى ما عند الآخرين،

وكذلك في العلاقات العاطفية، فلعل من أبرز أسباب فشل العلاقات العاطفية هو قيام أحد الطرفين بعقد المقارنات بشكل مستمر بين الطرف الآخر وغيره من الأقران، هذا الأمر من شأنه أن يقوي إحساس أن الطرف الآخر غير كافٍ في نظرك، فحاول تجنب هذا الأمر للحفاظ على العلاقة في أفضل شكل ممكن.

  • العصبية المتبادلة بين الطرفين

تعتبر العصبية من أكثر الصفات المذمومة التي يمكن أن توجد في أي شخص، خاصة في العلاقات العاطفية؛ لذا يُستحسن في العلاقات العاطفية حتى تنجح أنه عندما يكون أحد الطرفين في أعلى درجات عصبيته يقوم الطرف الآخر بتهدئة الوضع وليس زيادته سوءً، فكثير من العلاقات تنتهي في أوقات العصبية.

  • إشراك طرف ثالث في العلاقة

يعتبر وجود طرف ثالث متطلع على كل تفاصيل العلاقة من أبرز أسباب فشل العلاقات العاطفية بين الرجل والمرأة، سواء كان هذا الشخص صديق لأحد طرفي العلاقة، أو كان أحد الأقارب أو غيره، فإن تدخله في مشكلات العلاقة سيؤدي إلى تفاقمها وليس إيجاد حلول لها،

لذا ننصحكم بالحفاظ على سرية تفاصيل العلاقات العاطفية بأكبر شكل ممكن؛ حتى تستمر العلاقة لأطول فترة ممكنة.

  • اقتحام خصوصية الطرف الآخر

وجودك في علاقة عاطفية مع شخص ما لا يعني أنكما أصبحتا إنسان واحد..

صحيح وأن المشاركة في أدق تفاصيل الحياة يدل على شدة الحب والتعلق، لكن المشاركة في التفاصيل يختلف كليًا عن اقتحام الخصوصية، فاقتحامك لخصوصية الطرف الآخر سيجعله يشعر وكأنه في سجن كبير، إذا لم يتخذ قرار حاسم بشأنه الآن فإنه سيظل أسير هذا السجن طوال عمره، مما قد يؤدي في كثير من الأحيان إلى هروب أحد الطرفين من الاستمرار في العلاقة!.

  • الغيرة المفرطة تقتل الحب

دعنا نتفق على أمر، أن شعورك بأن الشخص الذي تحبه يشعر بالغيرة عليك أمر عظيم، يزيد من سعادتك بنسبة كبيرة، لكن إذا تحولت الغيرة إلى اتجاه نحو تضييق الخناق على الطرف الآخر، فإنه سيعتبر ذلك الأمر دليل على غياب الثقة فيه، وسيدرك أن استمرار بهذا الشكل أمر شبه مستحيل،

عليك أن تفرق بين الغيرة وبين فقدان الثقة في الطرف الآخر؛ لأن عدم إدراك هذا الفرق يعتبر من أبرز أسباب فشل العلاقات العاطفية بين الرجل والمرأة.

اقرأ أيضًا: 10 كلمات تهز قلب الرجل وتسحره

عوامل أخرى لفشل العلاقات العاطفية

بالإضافة إلى ما ذكرناه من أبرز أسباب فشل العلاقات العاطفية بين الرجل والمرأة، سنذكر لك هنا مجموعة أخرى من العوامل التي تؤدي إلى فشل العلاقات العاطفية في شكل نقاط فيما يلي:

  • استمرار المشكلات بين الرجل والمرأة لمدة طويلة دون أن يبادر أحد الطرفين بحلها كفيل بأن يقتل الحب.
  • تكرار فعل تعرف أنه لا يحبه الطرف الآخر أو يتسبب في غضبه لسبب أو لآخر.
  • تجاهل أحد الطرفين للطرف الآخر في وقت يعلم أنه في حاجة شديدة للدعم له.
  • عدم إبداء أي اهتمام بالتفاصيل الدقيقة في حياة الطرف الآخر، فالاهتمام بأدق التفاصيل يعمق الحب بين الطرفين.

إقرأ أيضاً: 9 أسباب تجعل المرأة تطلب الطلاق

ختامًا، ذكرنا في هذا الموضوع مجموعة من أبرز أسباب فشل العلاقات العاطفية بين الرجل والمرأة، لكن بالطبع هناك العديد من الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى فشل تلك العلاقات، شاركنا إياها في التعليقات.

شاهد أيضًا..

طريقة تفكير الرجل في الحب – خاص لحواء

10 صفات لا يحبها الرجل في المرأة التي سيتزوجها

الوسوم
اظهر المزيد

فهد أبوعميرة

كاتب مصري، أدرس الصحافة بجامعة الإسكندرية شمالي مصر، وكاتب في عدد من المواقع العربية، وأؤمن أن الكتّاب أطباء بالكلمة وأن القراء يجدون علاجهم في محابرنا.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق